EN
  • تاريخ النشر: 05 ديسمبر, 2011

أنكرت في البداية وعاد محاميها ليعترف بالواقعة اعتقال ريما فقيه ملكة جمال أمريكا بتهمة القيادة وهي "مخمورة"

ملكة جمال أمريكا ريما فقيه

اعتقال ريما فقيه بتهمة القيادة تحت تأثير الخمور

تعرضت ملكة جمال أمريكا ريما فقيه للاعتقال على خلفية قيادتها سيارتها تحت تأثير الخمر

منذ تتويجها ملكة جمال للولايات المتحدة الأمريكية، تلاحق ريما فقيه العديد من السجالات والمشاكل طوال السنة الماضية وآخرها اعتقال الملكة الحسناء على خلفية قيادتها سيارتها تحت تأثير الخمر في ولاية ميشيجان الأمريكية.

 

وذكر مرقع "تي ام زي" المتخصص بأخبار المشاهير أنه تم اعتقال ملكة الجمال صباح يوم السبت 3 ديسمبر/كانون الأول في ولاية ميشيجان.

 

بدورها أنكرت فقيه التهم على الفور وكتبت على صفحتها في موقع "تويتر": "لنوضح الأمور أنا لست في ميشيجان ولست في السجن، إنها فقيه أخرى".

إلا أن محامي الملكة اللبنانية الأصل أكد لاحقا أنه تم اعتقالها، معتذرا عما حصل و"للموقف السيئ الذي توجد فيه حاليا".

 

وكانت فقيه تعرضت لخضة إعلامية فور تتويجها بعدما نشرت لها صور في مسابقة رقص على العامود، والتي اعتبرها البعض بأنها مضرة بصورتها الإعلامية وتحديدا بين الفتيات الصغار اللواتي يعتبرن ملكات الجمال مثالاً يُحتذى به.

 

وأعلنت الشرطة المحلية أنها تتوسع في تحقيقاتها، إذ من المقرر أن تعلن نتائجها قريبا بعد فحص معدل الكحول في دم المتهمة.

 

وانتقلت فقيه للعيش في الولايات المتحدة منذ أن كانت طفلة صغيرة وهي أول أمريكية من أصل عربي مسلم تحوز هذا اللقب.