EN
  • تاريخ النشر: 25 مايو, 2012

السلطات قالت إنه سيقضي على الديانة المسيحية إيران تكشف عن "إنجيل" يعترف بنبوة محمد ويكذب صلب المسيح

النسخة كما نشرتها السلطات الإيرانية

النسخة كما نشرتها السلطات الإيرانية

السلطات الإيرانية تعلن عن اكتشاف نسخة قديمة من الإنجيل تعود إلى القرن الخامس، بها عديد من الأسرار التي سوف تقضي على الديانة المسيحية في العالم، وستسقط السياسة العالمية الغربية ، وهي مكتوبة على جلود الحيوانات، يعد النسخة الأصلية من إنجيل "برنابةلكنه تم اكتشافه منذ 12 عاما فقط مع أحد المهربين بواسطة السلطات التركية

  • تاريخ النشر: 25 مايو, 2012

السلطات قالت إنه سيقضي على الديانة المسيحية إيران تكشف عن "إنجيل" يعترف بنبوة محمد ويكذب صلب المسيح

أعلنت السلطات الإيرانية أنه تم الكشف عن نسخة قديمة من الإنجيل تعود إلى القرن الخامس، بها عديد من الأسرار التي سوف تقضي على الديانة المسيحية في العالم، وستسقط السياسة العالمية الغربية.

وكشفت السلطات أن هذا المخطوط والمكتوب على جلود الحيوانات، يعد النسخة الأصلية من إنجيل "برنابةلكنه تم اكتشافه منذ 12 عاما فقط مع أحد المهربين بواسطة السلطات التركية، وقد تقدم الفاتيكان بطلب رسمي للسلطات التركية لعرض المخطوط عليه بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية الجمعة 25 مايو/أيار 2012.

وقالت الصحيفة إن هذه المخطوطة من الإنجيل تؤكد أن المسيح عيسى لم يصلب، وأنه تنبأ بقدوم النبي محمد ليكون خاتم الأنبياء، وهو مكتوب بالسيريانية أحد اللهجات اللغة الآرامية.

وتعتقد السلطات التركية التي وجدته مع أحد المهربين أن هذه المخطوطة هي النسخة الأصلية من إنجيل برنابة الذي يحتوي على ما يفيد أن المسيح عيسى لم يتم صلبه، وأنه تنبأ بقدوم النبي محمد ليكون آخر الأنبياء.

وعلى جانب آخر، نفى المعارضون وجود مثل هذا الإنجيل، وقالوا إن كل هذه الضجة ما هي إلا دعاية إعلامية إيرانية ضد الديانة المسيحية.

وضبطت السلطات التركية المخطوط في عام 2000 مع عصابة اتهمت بتهريب الآثار والحفريات غير الشرعية وحيازة متفجرات.