EN
  • تاريخ النشر: 09 يناير, 2012

البلاغ اتهمه بالاستهزاء بالملابس والرموز الدينية إحالة ساويرس إلى المحاكمة بتهمة ازدراء الإسلام برسوم "ميكي ماوس"

"ميكي ماوس" باللحية والجلابية أثار  غضبًا ضد ساويرس

"ميكي ماوس" باللحية والجلابية أثار غضبًا ضد ساويرس

النيابة المصرية أحالت رجل الأعمال "نجيب ساويرسإلى المحكمة بتهمة ازدراء الأديان والإساءة للدين الإسلامي

  • تاريخ النشر: 09 يناير, 2012

البلاغ اتهمه بالاستهزاء بالملابس والرموز الدينية إحالة ساويرس إلى المحاكمة بتهمة ازدراء الإسلام برسوم "ميكي ماوس"

أحالت نيابة وسط القاهرة رجل الأعمال المصري الشهير "نجيب ساويرسإلى محكمة جنح بولاق أبو العلا بتهمة ازدراء الأديان والإساءة للدين الإسلامي برسوم كاريكاتيرية.

وحددت محكمة استئناف القاهرة جلسات دائرة المستشار "شريف كامل" رئيس المحكمة لنظر الدعوى.

وقررت النيابة إحالة المتهم إلى المحاكمة عقب التحقيقات التي أجرتها في بلاغٍ لـ"ممدوح إسماعيل" عضو مجلس النقابة العامة للمحامين وآخرين ضد ساويرس، يتهمونه فيه بتعمُّد الإساءة للإسلام والاستهزاء بالملابس والرموز الإسلامية.

وذكرت تقارير صحفية مصرية أن النيابة استمعت لمحامي الجماعة الإسلامية؛ فقد ذكر في أقواله أن المتهم له مواقف معلنة يرفض فيها المادة الثانية من الدستور، ووضع الإسلام دينًا للدولة ومصدرًا للتشريع، ومواقف رافضة للحجاب، مثلما جاء على لسان "إسماعيل"؛ ما يدلل على أنه يتعمد ازدراء الملابس والرموز الإسلامية.

ونسبت التحقيقات إلى المتهم أنه تعمَّد إظهار رسم كاريكاتير لصورتين لشخصية "ميكي ماوسرسم على إحداهما نقابًا لامرأة، وعلى الأخرى لحية وجلابية لرجل، القصد الواضح منهما الاستهزاء بأمر من الدين.

ولم يكن الاعتذار الذي قدَّمه نجيب ساويرس على "تويتر" مرضيًا للسلفيين؛ فقد كتب على "تويتر" أنه كان يقصد المزاح، وأنها صورة مضحكة فقط، ولم يقصد الإهانة ولا عدم الاحترام، لكنه نال سيلاً من الانتقادات حتى وصلت إلى إحالته إلى المحاكمة.

وكان نجيب ساويرس قد قال، في تصريحات تلفزيونية، إن علاقته جيدة بأحد أهم شيوخ السلفيين، موضحًا أنه لم يسئ للإسلام، قائلاً: "أموت ولا أغلط في الإسلام".