EN
  • تاريخ النشر: 13 ديسمبر, 2011

ضغطت على رئيس الوزراء لعدم تخفيض الإعانات أيرلندية بنصف جسد.. مبتكرة ومدافعة عن المعاقين وتحلم بالصحافة

جوان تستخدم فمها في الكتابة

جوان تستخدم فمها في الكتابة

الفتاة الأيرلندية جوان أوريوردان (15 عامًا) التي وُلدت بلا أطراف نجحت في إجبار حكومة بلادها على إلغاء خطتها المتعلقة بخفض بدل الإعاقة للشباب.

      نجحت الفتاة الأيرلندية جوان أوريوردان (15 عامًا) التي وُلدت بلا أطراف في إجبار حكومة بلادها على إلغاء خطتها المتعلقة بخفض بدل الإعاقة للشباب.   

      وخلال زيارة انتخابية، قام بها رئيس الوزراء الأيرلندي إندا كيني إلى مسقط رأسها (مدينة ميل ستريتتمكنت جوان من انتزاع وعد منه بالتراجع عن خطط الحكومة لتخفض بدل الإعاقة المقرر للشباب.

      وتعد جوان، وهي بنصف جسد، واحدة من 7 أشخاص في العالم يعانون الحالة الصحية نفسها. كما تعاني انحناءً في العمود الفقري، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

       ورغم أن جون وُلدت دون أطراف، فإن ذلك لم يمنعها من أن تمارس حياتها بشكل طبيعي، فهي لا تفضل شيئًا أكثر من الذهاب إلى المدرسة والخروج مع أصدقائها.

      كما نجحت في ابتكار وسائل جديدة للتكييف مع أوضاعها البدنية، كالتعامل مع القلم والآلة الحاسبة بالفم.

      وعن هذا تقول جوان: "لدي أصدقاء لكل الأمور.. أحدهم يأخذني معه لمشاهدة مباراة كرة القدم والآخر مجنون بالموسيقى، والثالث يذهب معي إلى الحفلات التي ألبس لها ملابسي المفضلة".

      وتتحدث جوان عن أحلامها قائلة: "عندما أنتهي من المدرسة سوف أسافر إلى أماكن جديدة مثل نيويوركمشيرة إلى أنها تحلم بأن تصبح صحفية أو سياسية.

      وأرجعت قدرتها على التأقلم مع ظروفها البدنية إلى والديها اللذين ساهما في بناء شخصيتها جيدًا بمعاملتهما بمعاملة إخوتها الأصحاء نفسها.

      من جانبها، تقول "آن" والدة جوان إن الأسرة شعرت بالانهيار بعد ولادتها، لكنها الآن نجحت أن تتعلم منها كيف يمكن أن تعيش حياتها سعيدة".

الايرلندية جوان تشاهد التلفاز
400

الايرلندية جوان تشاهد التلفاز