EN
  • تاريخ النشر: 04 ديسمبر, 2011

المناوي بدا متوترا وأجرى مكالمة هاتفية أول فيديو يكشف كواليس تنحي مبارك داخل مبنى التلفزيون

كواليس تنحي مبارك

كواليس تنحي مبارك

مقطع فيديو ينتشر على موقع يوتيوب يكشف عن كواليس إذاعة بيان تنحى الرئيس المصري السابق حسنى مبارك عن الحكم يوم 18 فبراير الماضي من داخل مبنى التليفزيون المصري.

 

انتشر مقطع فيديو على موقع يوتيوب يكشف عن كواليس إذاعة بيان تنحى الرئيس المصري السابق حسنى مبارك عن الحكم يوم 18 فبراير الماضي.

 

ويظهر الفيديو ارتباكاً شديداً داخل مبنى ماسبيرو، خلال دخول كل من عبد اللطيف المناوى، رئيس قطاع الأخبار السابق بالتلفزيون المصري، واللواء إسماعيل عتمان عضو المجلس العسكري، إضافة إلى عشرات آخرين، بدا عليهم التوتر الشديد.

وبحسب ما ورد في مقطع الفيديو ظهر التأثر الشديد على ملامح المناوي، وكذلك الحال بالنسبة لعدد من العاملين، حيث أجهشت إحداهن بالبكاء.

اللافت أن الفيديو ظهر بتقنية تصوير عالية، وتم التقاطه بشكل أقرب ما يكون للاحترافية، وبعد إذاعة بيان التنحي، خرج المناوي من غرفة البث، بمرافقة عتمان، وخلال خروجه أجرى مكالمة هاتفية لم تتضح تفاصيلها من خلال الفيديو.

ولم يتسن التعرف على الجهة التي سربت الفيديو ونشرته على مواقع التواصل الاجتماعي، أو أسباب نشره في هذا التوقيت.