EN
  • تاريخ النشر: 23 ديسمبر, 2011

ناشطة كويتية دعت لشراء "العبيد والجواري" لحل أزمة العنوسة أغرب فتاوى 2011: تحريم "الموز" وزواج الفلول .. وإجازة لحوم "الجن"

فتاوى الدين والجنس تصدرت المشهد في 2011

فتاوى الدين والجنس تصدرت المشهد في 2011

شهد عام 2011 إصدار العديد من الفتاوى والدعوات الغريبة والطريفة التي أثارت جدلا واسعا في المجتمعات العربية والإسلامية.

شهد عام 2011 إصدار العديد من الفتاوى والدعوات الغريبة والطريفة التي أثارت جدلا واسعا في المجتمعات العربية والإسلامية.

 

أحدث هذه الفتاوى كانت لأحد الدعاة المسلمين في أوروبا والتي حرم فيها علي النساء والفتيات ملامسة الخضروات والفاكهة التي تتخذ شكل العضو الذكري للرجل مثل الموز والخيار بدعوي أنها ربما تؤدي إلي إثارتهن أو إغوائهن، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

 

وقال الشيخ ، الذي لم تذكر الصحيفة إسمه، إنه يجب علي النساء عدم ملامسة الخيار أو فاكهة الموز لأنها قد توحي إليهن بأفكار جنسيه تسهم في إغوائهن وفي حالة ما إذا أرادت سيده أو فتاه تناول أي من هذه المنتجات التي تتخذ شكلا زكوريا فإن علي طرف ثالث أن يعد هذا الطعام عبر تقطيعه لأجزاء صغيره تبعده عن شكله الأصلي المثير للفتن علي حد قوله.

 

وفي المغرب أجاز الشيخ عبد الباري الزمزمي رئيس الجمعية المغربية للدراسات والبحوث، معاشرة الزوج لزوجته بشتى الأشكال، بما فيها الجنس عن طريق الفم وحتى مع الدمى.

 

وقال الزمزمي:"ليس هناك نص ما في القرآن يمنع الممارسة الجنسية بين الرجل والمرأة، كيفما كان نوعها وشكلها وطريقتها،حتى وإن كانت عن طريق الفم" بحسب ما ذكرته صحيفة "هسبريس" الإلكترونية المغربية في يونيو الماضي.

 

وأضاف قائلا:" توجد في الوقت الحاضر دمية بلاستيكية، وأعضاء تناسلية ذكورية يمكن استغلالها من طرف المرأة، لكن فقط في حالة تعذر الزواج".

وقبل هذه الفتوى بأسابيع كان الزمزمي قد آثار جدلا واسعا عندما أفتى بجواز معاشرة الزوج لزوجته الميتة للتو.

 

وفي الصومال أصدرت حركة "الشباب المجاهدين" في أغسطس الماضي  فتوى بتحريم الأكلة الرمضانية الشهيرة "السمبوسة" ، أو تناولها في شهر رمضان، بدعوى أنها تحتوي أضلاعًا مسيحية تُشبه أضلاع الثالوث المُقدس المسيحي، بحسب صحيفة الاتحاد.

 

تزويج الفلول

 

وعلى الصعيد السياسي، أفتي الشيخ الراحل عماد عفت أمين عام الفتوي بدار الإفتاء المصرية في أكتوبر/تشرين الأول الماضي بأن التصويت لفلول الحزب الوطني المنحل الذين مثلوا الحزب في الدورات السابقة أو كانوا منتمين لعضويته حرام شرعاً باعتبار أن ذلك مساهمة في الفساد ودرء المفاسد واجب شرعي قدمه الفقهاء علي جلب المصالح، بحسب جريدة "الجمهورية".

 

من جانبه أفتى الشيخ عمرو سطوحى رئيس لجنة الدعوة الأسلامية بالأزهر في حوار مع صحيفة "روز اليوسف" مطلع نوفمبر بعدم جواز تزويج أي مصرى ابنته من أعضاء الحزب الوطنى "الفاسدين".

 

وفي إطار الفتاوى السياسية أيضا قال نائب رئيس حزب النور السلفي بمحافظة الدقهلية محمد عبد الهادى قبل نحو أسبوعين إن تقدم الحزب بالمرحلة الأولى الثانية في الانتخابات البرلمانية ورد في القرآن الكريم.

 

وفي مصر، أيضا أجاز الداعية المصري محمد الزغبي بمقطع فيديو نشر على موقع يوتيوب في يونيو الماضي أكل لحوم الجن، مشيرا في فتواه إلى تشكل الجن في صورة الإبل والماشية.

 

وعلى الصعيد الاقتصادي أثار الصحفي المصري مجدي حسين جدلا واسعا بعد أن أفتى الأسبوع الماضي بحرمة البورصة.

 

وكانت الصدمة التي انتابت الكثيرين من الفتوى التي اعتبر فيها أن البورصة ربا فاحش ونوع من المقامرة راجعة إلى أن مطلقها غير متخصص في العلوم الشرعية وهو ما وصفه البعض بالجرأة على الفتوى.     

 

وفي الكويت دعت الناشطة الكويتية سلوى المطيري إلى سن قانون يمكِن غير المتزوجة أو المطلَّقة من شراء عبدٍ لتتزوجه، شريطة أن يدفع لها مهرًا، معتبرةً أن ذلك الأمر سيحل أزمة العنوسة في المنطقة العربية.

 

كما طالبت سلوى المطيري بسَنّ قانون للجواري في بلدها؛ لحماية الرجال من الفساد والزنا، واقترحت أن يتم "استقدام الجواري من سبايا الروس لدى الشيشان أو من روسيا ودول أخرى غيرهما".