EN
  • تاريخ النشر: 28 يونيو, 2012

ارتدت "جينز" أزرق وبدت حافية القدمين أسماء الأسد تُثير غضب السوريين بتيشيرت "حلوة يا بلدي"

أسماء الأسد

أسماء الأسد في الصورة التي ظهرت بها

أن أسماء الأسد -زوجة الرئيس السوري بشار الأسد- غير مكتفية بما يفعله زوجها في الشعب السوري من أعمال قتل بحق الآلاف منذ أكثر من عام، فأرادت أن تعادي الشعب السوري بطريقتها الخاصة بعدما ظهرت وهي "حافية القدمين" وترتدي قميصا كتب عليه: حلوة يا بلدي.

  • تاريخ النشر: 28 يونيو, 2012

ارتدت "جينز" أزرق وبدت حافية القدمين أسماء الأسد تُثير غضب السوريين بتيشيرت "حلوة يا بلدي"

(دمشق - mbc.net) يبدو أن أسماء الأسد -زوجة الرئيس السوري بشار الأسد- غير مكتفية بما يفعله زوجها في الشعب السوري من أعمال قتل بحق الآلاف منذ أكثر من عام، فأرادت أن تعادي الشعب السوري بطريقتها الخاصة بعدما ظهرت وهي "حافية القدمين" وترتدي قميصا كتب عليه: حلوة يا بلدي.

الصورة التي نشرتها صحيفتا بيلد الألمانية ولو جورنال دو ديمانش الفرنسية، تسببت في موجة من الغضب، بسبب القمع في سوريا الذي أسفر عن مقتل الآلاف.

صحيفة "الوطن" الكويتية تقول إنه بعد أشهر قليلة من تسليط الضوء على حياة البذخ التي كانت تعيشها؛ ها هي أسماء الأسد من جديد تخطف الأضواء من خلال تيشيرت أثار جدلا كبيرا.

وذكرت صحيفة "لو موند" الفرنسية أن الصحيفتين الألمانية والفرنسية، نشرتا عدة صور لزوجة الرئيس السوري بشار الأسد وهي ترتدي قميصا كتب عليه: حلوة يا بلدي، في حين أن القمع مستمر في سوريا.

وأوضحت الصحيفة الفرنسية أن اللقطات تم التقاطها يوم الأربعاء 20 يونيو/حزيران في دمشق خلال تدريب فريق "البادمنتون" السوري قبيل دورة الألعاب في لندن، وقد ارتدت أسماء جينز أزرق وبدت في الصور حافية القدمين.

يذكر أن صحيفة الجارديان البريطانية سبق أن رفعت النقاب عن حياة الترف التي تعيشها أسماء الأسد؛ إذ إن السيدة الأولى كانت تنفق أموالا طائلة على التسوق (شراء أحذية فاخرة، مصابيح، أثاث) رغم الاضطرابات السياسية التي تعيشها البلاد.