EN
  • تاريخ النشر: 30 مارس, 2012

يغازلن بها الحبيب والمدير ورجال المرور نساء بريطانيا يتعمدن إبراز مفاتن الثدي لإغواء الرجال

نساء بريطانيا اعترفن باستخدام صدورهن لإغواء الرجال

نساء بريطانيا اعترفن باستخدام صدورهن لإغواء الرجال

تميل النساء البريطانيات العاملات؛ اللاتي يتمتعن بصدور عامرة، إلى استخدامها، وعلى نحو متزايد كسلاح لإغواء الرجال

  • تاريخ النشر: 30 مارس, 2012

يغازلن بها الحبيب والمدير ورجال المرور نساء بريطانيا يتعمدن إبراز مفاتن الثدي لإغواء الرجال

تميل النساء البريطانيات العاملات؛ اللاتي يتمتعن بصدور عامرة، إلى استخدامها، وعلى نحو متزايد كسلاح للدمار الشامل، بهدف الحصول على فرص أفضل في الحياة.

وكشفت دراسة جديدة نشرتها صحيفة "صن" الجمعة 30 مارس/آذار أن واحدة من كل سبع نساء بريطانيات عاملات تتعمد ارتداء قميص يغطي بالكاد نهدها في الوظيفة؛ لإثارة إعجاب رب العمل، وإقناعه عبر هذه الوسيلة بزيادة راتبها.

وقالت: إن نصف البريطانيات اعترفن بأنهن يتعمدن إظهار مفاتن صدورهن؛ للحصول على أفضل خدمة في المطاعم والحانات، فيما أقرّت واحدة من كل عشر نساء بأنها ارتدت قميصا لفت الأنظار، خلال حضورها حفل زفاف؛ لإبعاد التركيز عن العروس.

وأضافت الدراسة أن 16% من البريطانيات اعترفن أيضا بأنهن استخدمن مفاتن صدورهن؛ لتجنب طوابير الانتظار في المصارف ومخازن التسوق، فيما أقرّت 30% منهن بأنهن يتعمدن الكشف عن القسم الأكبر من صدورهن عند خروجهن، في مواعيد غرامية للمرة الأولى.

وأشارت إلى أن 8% من البريطانيات اعترفن بأنهن استخدمن صدورهن العامرة في وجوه مراقبي المرور؛ لتفادي إصدارهم مخالفات مرورية بحقهن عند قيادة سياراتهن.

ووجدت الدراسة أن أربعا من كل خمس بريطانيات يمعنّ النظر بانتظام في صدور غيرهن من النساء، بدافع الفضول لمقارنتها بنهودهن، وفي ظاهرة صارت تُعرف بين أوساطهن في بريطانيا باسم "صديقات الثدي".