EN
  • تاريخ النشر: 01 نوفمبر, 2011

طلبت اعتبار مجوهراتها ومكاسبها أمولا منفصلة مفاجأة: كيم كارداشيان تطلب الطلاق بعد 72 يوما زواجا

زفاف كيم كارداشيان

زفاف كارداشيان تكلف 10 ملايين دولار

طلبت النجمة وعارضة الأزياء الأمريكية كيم كارداشيان الطلاق يوم الاثنين 31 أكتوبر/تشرين الأول

طلبت النجمة وعارضة الأزياء الأمريكية كيم كارداشيان الطلاق يوم الاثنين 31 أكتوبر/تشرين الأول، أي بعد 72 يوما فقط من زواجها من لاعب كرة السلة كريس همفريس في حفل زفاف أسطوري.

وطبقا لما ورد في ملف الدعوى القضائية تقدمت كارداشيان -31 عاما- نجمة البرنامج التلفزيوني "ابقي مع كارداشيانز Kardashians Keeping Up With the"، بطلب الطلاق إلى المحكمة العليا في لوس أنجلوس، وبررت ذلك بوجود خلافات لا يمكن تسويتها.

وقال ريان سيكرست المنتج المنفذ للبرنامج: إنه تحدث إلى كارداشيان التي أكدت نبأ الانفصال.

ولم يتسن على الفور الاتصال بالمتحدثة الإعلامية باسم كارداشيان للتعليق.

وأظهرت أوراق القضية التي نشرها موقع (أي.إم.زد دوت كوم TMZ.com) المتخصص في أخبار المشاهير أن كارداشيان طلبت من المحكمة اعتبار مجوهراتها ومتعلقاتها الشخصية الأخرى، وكذلك الأموال التي اكتسبتها قبل وأثناء الزواج ممتلكات منفصلة، وأشارت إلى أن بين الزوجين اتفاقا قبل الزواج.

وتزوج الاثنان في 20 أغسطس/آب بجنوب كاليفورنيا، في حفل زفاف قيل إنه تكلف عشرة ملايين دولار، بعد أن ظلا يتواعدان على مدى تسعة أشهر.

وكانت كارداشيان قد أعربت -قبل أيام- عن ندمها الشديد بعد اتخاذها قرار الزواج سريعا، على رغم أنه لم يكن قد مر على زواجها سوى 53 يوما، وعلى رغم ذلك قالت: إنها تجد الحياة الزوجية صعبة، كما أن علاقتها مع زوجها معقدة، فضلا عن عدم قدرتهما على التوفيق بين التزاماتهما.

وذكرت مجلة "voici" الفرنسية أن ما زاد من موقف كيم صعوبة هو رأي أخواتها في زوجها؛ حيث يجدانه "وقحا" بعض الشيء؛ ما يجعلها تشعر بالوحدة.

وكارداشيان واحدة من بين أعلى نجوم تلفزيون الواقع أجرا في التلفزيون الأمريكي؛ حيث كسبت نحو ستة ملايين دولار خلال عام 2010م، من عائدات برنامجها التلفزيوني والدعاية لخط أزياء ونوع من العطور والمجوهرات وكريم البشرة ومنتجات أخرى، فضلا عن الظهور في مناسبات أخرى.