EN
  • تاريخ النشر: 21 سبتمبر, 2011

فرنسا تستهلك 3.3 مليار حفاضة كل عام "حفاضات" قابلة للغسل لطفل كارلا بروني وساركوزي

حفاضات صديقة للبيئة بانتظار طفل الرئيس الفرنسي

حفاضات صديقة للبيئة بانتظار طفل الرئيس الفرنسي

رغم أنه لم يأتي للوجود بعد، مازال ابن كارلا بروني ونيكولا ساركوزي يخطف الأضواء حيث تنتظره حفاضات قابلة للاستخدام عدة مرات

(باريس - وكالات) لجأت شركات فرنسية تنتج حفاضات للأطفال قابلة للغسيل إلى اسم الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي وزوجته كارلا لعمل الدعاية اللازمة لهذا النوع الحديث من الحفاضات الذي يمكن إعادة استخدامه لمرات عديدة بعد غسله.

ففي الوقت الذي تتجه فيه الأنظار إلى كارلا ساركوزي التي ينتظر أن تضع خلال الأسابيع القليلة القادمة أول مولود لها من الرئيس ساركوزي، قامت 6 شركات فرنسية تنتج حفاضات قابلة للغسيل بإرسال عينات من منتجها صديق البيئة لكارلا لتجربته على مولودها الذي من المرجح أن يكون ذكرا.

وذكرت مجلة "لوبوان" الفرنسية أن كريستينا سوتير رئيسة شركة "ديليكاإحدى الشركات الست التي تنتج هذا النوع المبتكر من الحفاضات، اعترفت بأن أفضل دعاية للمنتج الجديد هو استغلال الاهتمام الحالي في فرنسا والعالم بالمولود الجديد للرئيس ساركوزي، مضيفة أن شركتها أرسلت بالفعل هدية لكارلا عبارة عن 8 حفاضات قابلة للغسيل.

يشار إلى أن هذا البامبرز القابل للغسيل أطلق عليه اسم صديق البيئة؛ حيث يساعد استخدامه لعدة مرات على تقليل كميات الحفاضات الهائلة التي يتعين التخلص منها كل عام. وتستخدم فرنسا كل عام 3.3 مليار حفاض تمثل نحو مليون طن من النفايات، كما يتطلب صناعة هذا الرقم الهائل من الحفاظات العادية قطع 5.6 مليون شجرة واستنزاف نحو 47 ألف طن من البترول.