EN
  • تاريخ النشر: 03 ديسمبر, 2011

يساعد في تنشيط الدورة الدموية "الفياجرا" ينقذ حياة بريطانية مولودة بثقب في القلب

الطفلة سيريز تتوسط أخويها بعد العملية

الطفلة سيريز تتوسط أخويها بعد العملية

عقار الفياجرا، المعروف كونه علاجًا للضعف الجنسي،أنقذ حياة طفلة بريطانية مصابة بثقب في القلب

أنقذ عقار الفياجرا، المعروف كونه علاجًا للضعف الجنسي، حياة طفلة بريطانية مصابة بثقب في القلب؛ حيث ساعد على سرعة تدفق الدم وتنشيط الدورة الدموية.

ووُلدت الطفلة سيريز سمول البالغة من العمر عشرة أشهر مصابة بـ"الازرقاق" (تحول الجلد للون الأزرق) بسبب ضعف الدورة الدموية، بالإضافة إلى اضطرابات في المعدة والأمعاء.

وظهرت أولى علامات المرض على المولودة في فترة الحمل بعد اكتشاف ثقب في قلبها، وهو ما تطلب تدخل جراحي بعد مولدها، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وتقول كيري والدة الطفلة المقيمة في نيوبورت بجنوب مقاطعة ويلز: "في البداية توقعنا أنها ستحتاج إلى جراحة واحدة بنسبة نجاح تصل إلى 98%، ولكن بعد أسبوعين تبين أنها في حاجة إلى 3 عمليات قبل أن تصبح في سن الخامسة ونسبة نجاحها 50%".

وتستطرد: "الوضع أصبح سيئًا ونصحنا الأطباء بأن نفكر في الإجهاض. لكن كان لدين إصرار على استمرار الحمل". 

 

دواء للقلب

وبالفعل خضعت الطفلة في إبريل/نيسان الماضي لعملية جراحية استغرقت 6 ساعات بمستشفى بريستول، إلا أنه من المقرر أن تخضع لتدخل جراحي آخر خلال السنوات المقبلة.

ولوقاية الرضيعة من المضاعفات التي تصيبها جراء بطء تدفق الدم كحالة الازرقاق التي تصيبها، نصح الأطباء أن تعتمد على عقار الفياجرا حتى موعد العملية المقبلة، نظرًا لدوره في تسريع ضربات القلب.

وتعلق كيري على العقار المعروف بأنه علاج للضعف الجنسي بقولها: "كنا نضحك عندما أخبرونا عن نوع الدواء الذي تحتاجه، لأن كثيرين من الناس لا يعرفون أن العقار تم تطويره دواءً للقلب".

وتتابع: "لقد أنقذ حياة سيريز. هذا الدواء يعمل على زيادة تدفق الدم، وهو ما يعني أنه يساعد على تنظيم عمل الدورة الدموية.. لا تزال تعمل بشكلٍ جيدٍ".