EN
  • تاريخ النشر: 17 أغسطس, 2012

دراسة : رقص المرأة أكثر جاذبية في فترة الإخصاب

وجدت دراسة جديدة أن رقص المرأة قد يكشف مفاتيح مهمّة بشأن خصوبتها الحالية واحتمال حملها ، حيث أن النساء في مرحلة الإخصاب يعتبرن من قبل الرجال أكثر جاذبية كراقصات

  • تاريخ النشر: 17 أغسطس, 2012

دراسة : رقص المرأة أكثر جاذبية في فترة الإخصاب

وجدت دراسة جديدة أن رقص المرأة قد يكشف مفاتيح مهمّة بشأن خصوبتها الحالية واحتمال حملها ، وذكر الباحثون بجامعة "جوتينجين" الألمانية أنهم وجدوا أن النساء في مرحلة الإخصاب يعتبرن من قبل الرجال أكثر جاذبية كراقصات، مقارنة بمن هن في دورتهن الشهرية.

 وقال الباحثون إن الإباضة ليست شيئاً خفياً لدى البشر كما كان العلماء يعتقدون من قبل.

 وقال الباحث المسئول عن الدراسة برنارد فينك إن "هذه التغييرات ماكرة، وبالتالي يمكن للنساء أن لا يعرفن دائماً بها.. ويبدو أن الرجال يستمدون المعلومات عن وضع خصوبة المرأة من هذه الأدلة".

 وكانت دراسات سابقة وجدت مؤشرات على أن سلوك المرأة يتغير بعض الشيء خلال فترة الإخصاب، بدءاً من الزيادة في الرغبة الجنسية حتى تفضيلهن للرجال الأقوياء.

كما وجدت أن الرجال يفضلون أصوات ورائحة وحتى جاذبية النساء خلال فترة الإخصاب.

كما وجدت دراسة أجريت في العام 2007 أن الراقصات الغريبات بحركاتهن يتقاضين أفضل خلال فترات إخصابهن.

 وطلب الباحثون من 48 امرأة في عمر 19 إلى 33 عاماً، الرقص على نفس دقات الطبل خلال مراحل مختلفة من دوراتهن الشهرية، وشاهد الرقص 200 رجل أغلبهم في المرحلة الجامعية.

 وتبيّن أن الرجال رأوا النساء في فترات الإخصاب أكثر جاذبية خلال الرقص مقارنة بالنساء اللواتي هن في فترات مختلفة من الدورة الشهرية.

 ويعتقد العلماء أن التغييرات في هرمون الإستروجين التي تؤثر على عضلات النساء، قد تكون السبب الكامن وراء هذا الإختلاف في الرقص بين الفترات المختلفة من الدورة الشهرية.