EN
  • تاريخ النشر: 26 يوليو, 2012

تمت على قبائل افريقية دراسة : التمارين الرياضية ليست أكثر أهمية من النظام الغذائي في مكافحة السمنة

أيهما أهم التمرينات الرياضية أم الغذاء؟

أيهما أهم التمرينات الرياضية أم الغذاء؟

أيهما الأهم للتخلص من الوزن الزائد التمارين الرياضية أم أتباع نظام غذائي ؟ هناك فريق يذهب إلى أن التمرينات الرياضية أهم وأكثر أُثراً من الحمية الغذائية ، لكن هذه الدراسة الطبية الجديدة دحضت هذه الفكرة

  • تاريخ النشر: 26 يوليو, 2012

تمت على قبائل افريقية دراسة : التمارين الرياضية ليست أكثر أهمية من النظام الغذائي في مكافحة السمنة

 

أيهما الأهم للتخلص من الوزن الزائد التمارين الرياضية أم أتباع نظام غذائي ؟ هناك فريق يذهب إلى أن التمرينات الرياضية أهم وأكثر أُثراً من الحمية الغذائية ، لكن هذه الدراسة الطبية الجديدة دحضت هذه الفكرة.

وكانت دراسة طبية قد دحضت فكرة أن التمارين الرياضية أكثر أهمية من النظام الغذائي بمكافحة السمنة.    وقام باحثون أميريكيون وتنزانيون وبريطانيون نشروا دراستهم بمجلة " بلوس وان" البريطانية، راقبوا قبائل هادزا الذين لا يزالون صيادين جامعين، ووجدوا أن كمية السعرات الحرارية التي نحتاجها هي ميزة بشرية ثابتة.  

 وتعني هذه النتيجة أن الغربيين يزيدون سمنة بسبب الإفراط في الأكل بدلاً من أسلوب الحياة غير النشيط.    وأشار الباحثون إلى أن شخصاً بين كل 10 سيعاني من السمنة في العام 2015، ووفقاً لأرقام منظمة الصحة العالمية فإن قرابة واحد بين كل 3 أشخاص حول العالم يتوقع إصابتهم بالوزن الزائد.   

وكان يعتقد أن أسلوب الحياة الغربي هو السبب الأكبر الكامن وراء وباء "السمنة".   

وشملت الدراسة الجديدة أعضاء مجتمع مؤلف من 1000 شخص من قبائل الهادزا الذين يصطادون الحيوانات ويجمعون الثمار والفاكهة بأيديهم ويستخدمون الأقواس والفؤوس ولا يستعملون أبداً الوسائل الحديثة أو بنادق الصيد.   

وقاس الباحثون كمية الطاقة التي صرفها 30 رجلاً وامرأة في عمر بين 18 و75 عاماً من القبائل المذكورة.   

ووجدوا أن مستوى النشاط البدني كان أعلى بكثير عند هؤلاء الأشخاص، لكن عند احتساب الوزن ومعدل الأيض لم يظهر أي اختلاف مع الغربيين.   

وقال الدكتور هرمان بونتزر من جامعة "هانتر كولدج" في نيويورك إن الكل كان يعتقد أن هؤلاء الصيادين سيحرقون سعرات حرارية في اليوم أكثر بالمئات عند الراشدين بالولايات المتحدة وأوروبا، لكن البيانات جاءت مفاجئة مؤكدة مدى تعقّد مسألة استهلاك الطاقة.   

وقال إن "السبب الكبير أن الغربيين يزيدون وزناً هو لأنهم يأكلون أكثر، وليس لأنهم يقومون بتمارين أقل