EN
  • تاريخ النشر: 20 مايو, 2012

خضع لـ 6 عمليات جراحية في خمسة أسابيع تغليف صدر بريطاني بالخرسانة بعد تخليصه من ورم بحجم البطيخة

ماريك باردين يصف نفسه بالمقاتل

المريض البريطاني فقد كيلو نصف بعد استئصال الورم

فريق طبي نجح في ترميم صدر مريض بريطاني باستخدام غلاف من الخرسانة بعد استئصال ورم في حجم البطيخة من بين أضلاعه، وذلك بعدما اكتشف الأطباء أن ماريك باردين (40 عاما) العامل في كنيسة مصاب بالسرطان في أغسطس 2011 بعد أن اشتكى من وجود تورم في منطقة الصدر.

  • تاريخ النشر: 20 مايو, 2012

خضع لـ 6 عمليات جراحية في خمسة أسابيع تغليف صدر بريطاني بالخرسانة بعد تخليصه من ورم بحجم البطيخة

(لندن – mbc.net) أعاد فريق طبي ترميم صدر مريض بريطاني باستخدام غلاف من الخرسانة بعد استئصال ورم في حجم البطيخة من بين أضلاعه.

واكتشف الأطباء أن ماريك باردين (40 عاما) العامل في كنيسة مصاب بالسرطان في أغسطس 2011 بعد أن اشتكى من وجود تورم في منطقة الصدر، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وخضع خلال خمسة أسابيع من اكتشاف الورم إلى 6 عمليات جراحية لإزالة الورم وبطانة الرئة اليسرى، وستة أضلاع وجزء من الحجاب الحاجز.

ولحماية صدره بعد نزع بعض أضلاعه تم تغليفه بقالب بلاستيكي مملوء بالخرسانة حجمه 25 سم وسمكه 4 ملليمتر، وتم استخدام جزء من عضلات الكتف في إصلاح مشكلة الحجاب الحاجز.

وقال باردين: "لقد فقدت كيلو جرام ونصف من وزني بعد إزالة الورم، ومن المحتمل أن أكتسب وزنا أكثر مما فقدته بعد وضع الغلاف الخرساني.. أستطيع أن أشعر به وبالقليل من النتوء. ليس لدي إحساس بهذا الجزء من بدني على الإطلاق، ولكني تعودت عليه".

وأضاف البريطاني الذي يصف نفسه بالمقاتل المستعد للموت: "أعتبر نفسي الرجل الآلي بسبب هذه الخرسانة، لقد أخذت بعض الوقت حتى تعودت عليها".

وشارك في العمليات الجراحية التي خضع لها باردين ثلاثة من الجراحين، أحدهما جراح تجميل والآخر جراح قلب وصدر والثالث أخصائي جراحة عامة.