EN
  • تاريخ النشر: 17 مايو, 2012

قطع ثلاثة أميال بعد أن جرفه الموج من الشاطئ بالصور.. حصان يسبح 3 ساعات متواصلة بعرض البحر قبل إنقاذه

جانب من إنقاذ الحصان
جانب من إنقاذ الحصان
جانب من إنقاذ الحصان

الحصان كان مشاركا في عرض لالتقاط الصور بأحد شواطئ كاليفورنيا، ولكن أصوات اصطدام الأمواج أصابته بالذعر؛ فاندفع يركض إلى داخل البحر وظل يسبح طيلة 3 ساعات متواصلة حتى نجا

  • تاريخ النشر: 17 مايو, 2012

قطع ثلاثة أميال بعد أن جرفه الموج من الشاطئ بالصور.. حصان يسبح 3 ساعات متواصلة بعرض البحر قبل إنقاذه

نجا حصان عربي من الموت، بعد أن قضى ثلاث ساعات متواصلة يسبح في مياه المحيط، قطع خلالها 3 أميال، بعد أن جرفه الموج من الشاطئ إلى عمق المياه.

وكان الحصان الذي يطلق عليه "ويليام" مشاركا في عرض لالتقاط الصور بأحد شواطئ كاليفورنيا، ولكن أصوات اصطدام الأمواج أصابته بالذعر؛ فاندفع يركض إلى داخل البحر، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وقالت ميندي بيترز مالكة الحصان: "أنا من الجيل الثالث لمربي الخيل، ولم أرَ واقعة مثل هذه من قبل. لقد رأيت بعض الخيل تقوم بأشياء لافتة؛ لكني لم أرَ شيئا مثل هذا".

وأضاف "كان هناك نحو 20 مصورا على الشاطئ، وأرادوا أن يلتقطوا صورا وقت غروب الشمس، لكن "ويليام" أصيب بالذعر جراء أصوات الموج العالية؛ فكان يركض بقوة على الشاطئ والناس يحاولون أن يمسكوا به؛ لكنه قفز في مياه البحر".

وأشارت ميندي التي تربي خيولا عربية في مزرعة "الكابيتان" بكاليفورنا مع زوجها السابق المنتج السينمائي جون بيترز، إلى أن "الحصان كان يرتدي كامل سرجه ومعداتهمعربة عن استغرابها من كونه لم يغرق أو يتعثر في خطامه.

ولم تكن ميندي موجودة وقت الحادثة؛ لكنها علمت بها من مساعدها، فتوقعت أن يلقى حتفه؛ لأنه كان يسبح في المحيط، ولأن الأجواء أظلمت ولم يعد يرى، إلا أنها طلبت منهم أن يبلغوا حرس الشواطئ.

وبعد أن قطع الحصان ثلاثة أميال سباحةً لاحظ عمال نفط مهام عملهم بالبحر حيوانا أبيضَ يسبح في الماء؛ فأبلغوا مساعدة ميندي؛ التي أخبرت بدورها خفر الشواطئ، فقامت قوة على الفور بالوصول إليه وإنقاذه.