EN
  • تاريخ النشر: 15 أكتوبر, 2011

40 طبيبًا وممرضًا شاركوا في العملية أمريكي مبتور الأطراف يستعيد ذراعيه في جراحة نادرة

ريتشارد مانجينو

مانجينو بعد إجراء العملية

فريق طبي بأمريكا ينجح في زرع ساعدين جديدين في جراحة نادرة لرجل مسن

نجح فريق طبي في مستشفى بريجهام بمدينة بوسطن الأمريكية في زرع ساعدين جديدين في جراحة نادرة لرجل (65 عامًا) كان قد فقد ساعديه وساقيه.

ونجحت كتيبة تضم أكثر من 40 طبيبًا وممرضة ومسعفًا في زرع الساعدين لريتشارد مانجينو الأسبوع الماضي في عملية جراحية استمرت 12 ساعة.

وقال مانجينو إنه يتكيف مع الساعدين الجديدين تدريجيًا، ولم يعد في حاجة "للقيام بمعجزة" يوميًا لعمل أشياء بسيطة مثل إعداد قدح من القهوة أو ارتداء ملابسه، بحسب رويترز.

وأوضح مانجينو، في مؤتمر صحفي؛ حيث كان يجلس على مقعد متحرك واضعًا ذراعية ويديه على مجموعة من الوسائد، أنه صلى من أجل أن يتمكن من لمس وجوه أحفاده، وأن يمسح بيده على شعر رؤوسهم، وأن يعلمهم كيف يقذفون الكرة.

وكان مانجينو، الذي يقيم في حي ريفر بولاية ماساتشوستس، قد فقد ساعديه وساقيه بعدما أصيب بتسمم دموي عام 2002م.

نجاح مدوٍ

وعن تفاصيل الجراحة قالت المستشفى إن الجراحة المعقدة تضمنت زراعة جلد وأوتار وعضلات وأربطة وعظام وأوعية دموية بالساعدين واليدين.

وقال الأطباء إن مانجينو حرك أصابعه بشكل مستقل بعد أيام قليلة من الجراحة، ووصفوا النتائج بأنها تمثل "نجاحًا مدويًا".

وسيستغرق شفاؤه عدة أشهر، ويتوقع الأطباء أن يستعيد إحساس اللمس في غضون ما بين ستة إلى تسعة أشهر مع استمرار العلاج لمساعدته في تعلم التقاط الأشياء والإمساك بها.

وزراعة يدين هي الجراحة الثانية التي تقوم بها مستشفى بريجهام، وهي مؤسسة فرعية تابعة لكلية الطب بجامعة هارفارد.

وتم زرع يدين لأول مرة في فرنسا في 1998م، في حين جرت أول جراحة في الولايات المتحدة بعد ذلك بعام.