EN
  • تاريخ النشر: 28 مايو, 2012

قطارات تكتك

monawat article

انتقاد إبرام المملكة لعقود لتوريد قطارات على غرار قطار المشاعر (الصيني) فالسرعة الفائقة التي تحدثوا عنها 200 كلم / ساعة رغم أن سرعة القطارات في العالم تجاوزت 400 كلم / ساعة

  • تاريخ النشر: 28 مايو, 2012

قطارات تكتك

(د. ماجد عساس )  

إبرام عقود لتوريد قطارات على غرار قطار المشاعر (الصيني) مع ما نملكه من إمكانات يدعونا لطرح عدة أسئلة ومنها ، ما الذي أحوجنا لشرائها ؟ وهل يترك الأمر لكل من هب ودب من الشركات للعمل لدينا دون معرفة سابق خبراتها وتصنيفها ؟ وخصوصا بعد معرفة قيام البعض من عمال الشركة العاملة بالمشروع بسرقة كميات من الحديد ومحاولة بيعه في السوق ، يأتي هذا كله في الوقت الذي نملك فيه كل هذه الإمكانات الضخمة التي تسيل لعاب كبرى الشركات العالمية .

وما أن انتهينا من القطار الصيني الذي أصبح واقعاً يجب التعايش معه ، الا ودخلنا في موضوع القطارات الأسبانية ، حيث تعطلت وهي في طور التجارب الأولى ، هذه القطارات قال عنها المسئولون في المؤسسة العامة للسكك الحديدية « بأنها تمثل قفزة نوعية في خدمات النقل بالسكك الحديدية حيث تعتبر من أحدث القطارات على مستوى العالم إضافة إلى سرعتها الفائقة التي تصل إلى 200 كلم/ساعة « .

ولن أتحدث هنا عن القفزة النوعية التي ذكروها ،على الرغم مما تحمله من جرح وإساءة بالغة للمواطن كونها تعبر عن الواقع المرير للسكك الحديدية في المملكة لدرجة أن أصبح أي نوع من القطارات يتم جلبه للمملكة مهما تردت حالته يعتبر أفضل من الموجود ، كما أن الادعاء بأنها من أحدث الأنواع في العالم كلمات انشائية من الممكن دحضها عند خروجك من المملكة الي أي دولة من دول العالم ، لكنني سأتوقف هنا عند السرعة الفائقة التي تحدثوا عنها 200 كلم / ساعة وأقول لهم (أفيقوا) من سباتكم، سرعة القطارات في العالم تجاوزت 400 كلم / ساعة ، فأي نوع من القطارات جلبتم لنا وبهذه السرعات والتي تقل عن سرعة السيارات والمملكة شاسعة الأطراف، إلا إذا كانت (قطارات تكتك) والتكتك بالمناسبة هو نوع من العربات هندية الصنع تجوب الشوارع الضيقة بسرعات منخفضة ، الغالب فيها اللون الأسود أقرب ما تكون شكلا للفئران (أكرمكم الله ) فمتي يتم رمي المصيدة لاجتثاثها؟.

* نقلا عن صحيفة المدينة السعودية