EN
  • تاريخ النشر: 19 أبريل, 2012

قتلته عشبة

monawat article

صارت الأعشاب الطبيعية من ضمن أسباب فشل الكبد والكلى

  • تاريخ النشر: 19 أبريل, 2012

قتلته عشبة

(د.محمد ناهض القويز)     يعتقد الناس أن الأشياء الطبيعية -وبالذات الأعشاب- ذات فعالية ضد الأمراض، وأنها مأمونة العواقب. بينما أصبحنا نرى المزيد من حالات فشل الكبد والكلى والتخثر الدموي كنتائج مباشرة لاستخدام الأعشاب ومركبات العطارين. انتشرت هذه الظاهرة لدرجة أن تقديم حالة مريض بدون ذكر تاريخ تناول الأعشاب من عدمه يعتبر نقصاً مخلاً.

ولكي نعطي تصوراً عن خطورة الموضوع فإن أكثر من ستة آلاف زهرة تحتوي على مادة بايريلازين ألكالويد، التي إن استخدمت بإفراط أدت إلى فشل الكبد الحاد والوفاة، وإن استخدمت بكميات قليلة لفترات طويلة أدت إلى تليف الكبد.

ولقد حذرنا كثيراً ولا زلنا نحذر، ولكن الناس تفترض أن هناك تضارب مصالح فيما نقول. فمن وجهة نظرهم نحن ضد الطب البديل وكل ما نقوله يندرج تحت هذا الرفض.

ولكن الحقيقة أكثر مرارة من ذلك التسطيح، فالضحايا بالعشرات والوفيات تتزايد، ولكن وللأسف الناس لا تسمع ولا تعرف عن تلك الحالات بل تسمع التمجيد والقصص المحبوكة في الصحف والقنوات والمواقع الإلكترونية.

الحقيقة أننا لسنا استثناء في هذا البلاء، ففي أمريكا ارتفع استخدام الطب البديل بنسبة فاقت 380%. ولكن أيضا في أمريكا أصبحنا نرى ونقرأ عن ضحايا هذا الاندفاع نحو المجهول، وصارت الأعشاب من ضمن أسباب فشل الكبد والكلى لديهم.

ولأن سوق الأعشاب بالمليارات فقد استطاعت الشركات أن تتجاوز قيود هيئة الغذاء والدواء الأمريكية فهي لا تخضع لمعايير الأدوية. وبهذا أصبحت هيئة الغذاء والدواء مجرد جهة نصح فيما يخص الأعشاب.

لقد أصدرت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية مؤخرا تحذيرا ونصحت مواطنيها بوقف كل المستحضرات التي تحتوي على أي من هذه المواد "Aristolochia," "Bragantia" or "Asarum"  وذلك بعد تزايد حالات فشل الكلى وسرطانات الجهاز البولي.

المكونات أعلاه تدخل في عدد كبير من المستحضرات العشبية ولهذا لا بد من التأكد من خلو مكوناته من تلك المواد. وقد تم التأكد من وجود تلك المواد في 18 مستحضراً مما يباع في محلات الطب البديل ونقاط أخرى مشهورة.

وإذا يوماً سمعنا أن في الشرق معمرا

قام جمع يسأله

عن كل شيء يفعله

هكذا هي أحلام الخلود لم تفارقنا

كلما أبعدها اليأس تعود

كم بحثنا عن أكاسير الخلود

في الشجر... في الثمر

ينابيع هنا وينابيع هناك وينابيع أُخَر

فشلٌ يتبعه ألف فشل

* نقلا عن الرياض