EN
  • تاريخ النشر: 18 يونيو, 2012

فصل الكاشيرات

monawat article

مهما حصل فإننا نأمل إعادة الكاشيرات إلى عملهن، خاصة وأن تعيينهن جاء تطبيقاً لسياسة عليا من ولي الأمر

  • تاريخ النشر: 18 يونيو, 2012

فصل الكاشيرات

(عابد خزندار) فيما أعرف تم تعيين الفتيات للقيام بعمل كاشيرات، تم بتنظيم من وزارة العمل بناء على أمر سامٍ، وهي الجهة الوحيدة المسؤولة عن مثل هذه الأمور، ولهذا هي أيضا الجهة الوحيدة التي تأمر بفصلهن إذا اقتضى ما يوجب ذلك، ولكن أن تقوم جهة أخرى حكومية، ولا داعي لتسميتها، فليس الغرض انتقاد جهة حكومية ما أو التشهير بها، أقول أن تقوم مثل هذه الجهة بأمر صاحب محل (...) بمكة المكرمة بفصلهن وتهديده إن لم يفعل ذلك، فهذا يعتبر افتئاتاً على الجهة صاحبة الاختصاص، وكان على الجهة التي أمرت بفصلهن إذا رأت أن في تعيينهن أمرا يخالف الشرع أن تكتب برأيها لولي الأمر، على أننا لا نستطيع أن نصدر حكماً عليها ما لم نعرف رأيها، وهل حقيقة أنها أمرت بفصلهن، وهو ما لم تفعله رغم محاولة بعض الصحف الاتصال بها والاستفسار منها عن حقيقة ما حدث، وكشف المسؤول عن المركز أن عدد الفتيات اللاتي عملن كاشيرات في المركز ست موظفات تم توظيفهن الشهر الماضي بعد دورات مكثفة، خصوصا أن بينهن يتيمة تعول أسرة كبيرة، وأضاف " تلقينا الكثير من التهديدات خلال الأيام الماضية في فروعنا كافة من جانب مجهولين، وكما قلت رفضت الجهة المشار إليها التعليق على الحادثة، وحاولت صحيفة الحياة استيضاح جوانب القصة من المتحدث الرسمي باسمها إلا أنه امتنع عن التعليق.

وبعد، ومهما حصل فإننا نأمل إعادة الكاشيرات إلى عملهن، خاصة وأن تعيينهن جاء تطبيقاً لسياسة عليا من ولي الأمر.

 

* نقلا عن صحيفة "الرياض".