EN
  • تاريخ النشر: 15 مارس, 2012

عفوا.. من أين لك هذا؟.

خالد السليمان

خالد السليمان

قد يكون إنفاق المال الخاص بتبذير حوية شخصية لكن المال العام قضية أخرى!

  • تاريخ النشر: 15 مارس, 2012

عفوا.. من أين لك هذا؟.

كتبت مرة عن حفل زواج لأحد معارفي كلف مليون ريال فاستفزت المعلومة الكثر من القراء الذين تفاعلوا مع المقال، كان ذلك قبل طفرة الأسهم، فبعد الطفرة أصبح وقع الملايين على السمع كالملاليم .

اليوم سأعود لأكتب عن حفل زواج باذخ، لكنه هذه المرة كلف أكثر من مليوني ريال أقامه موظف عام سعودي لزواج ابنته في إحدى الدول المجاورة، ولا أدري لماذا في إحدى الدول المجاورة وليس حيث يسكن

وتسكن ابنته ويسكن العريس ويسكن جميع المدعوين؟.

المهم هنا ليس في مكان إقامة العرس فكل إنسان حر في اختيار المكان الذي يريده لتزويج أبنائه حتى ولو كان على سطح القمر، وليس المهم التكلفة الباهظة فكل إنسان حر في ماله يصرفه كيفما شاء حتى ولو ينثره على أفكار غبية يطربه سماعها باللهجة اللبنانية، لكن المهم هو أن أعرف كيف تصبح مليونين عند موظف عام تساوي ريالين؟. فمن ينفق في ليلة واحدة مليونين لا بد من أن في خزنته مليارين.

إنه السؤال الكبير الذي لو طرح لأشغلت إجابته الكثيرين: ما لم تكن وارثا أو تاجرا قبل أن تتولى منصبك: من أين لك هذا؟.

 

(*) نقلاً عن صحيفة عكاظ السعودية