EN
  • تاريخ النشر: 22 فبراير, 2015

عقد احتراف للفاتنة الايرلندية التي خطفت أنظار رونالدو وميسي

ستيفاني روش

لم تتخيل الايرلندية، ستيفاني روش، لاعبة بيماونت يونايتد الأيرلندى، أن هدفها الذي كان مرشحاً لنيل جائزة "بوشكاش" لأفضل هدف في عام 2014 سيكون السبب في حدوث نقلة كبيرة في حياتها المهنية بهذا الشكل.

لم تتخيل الايرلندية، ستيفاني روش، لاعبة بيماونت يونايتد الأيرلندى، أن هدفها الذي كان مرشحاً لنيل جائزة "بوشكاش" لأفضل هدف في عام 2014 سيكون السبب في حدوث نقلة كبيرة في حياتها المهنية بهذا الشكل.

فبعد أن خطفت الأنظار فى حفل توزيع جوائز الأفضل لعام 2014 الذى أقيم فى مقر الاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا" بمدينة زيوريخ السويسرية، أصبحت أول ايرلندية تحترف في دوري كرة القدم الامريكي للسيدات.

وعلقت ستيفاني - 25 سنة - على الخبر لقناة RTE Sport بقولها "إنها تأمل أن تستمر في التألق في الولايات المتحدة، بعد خوضها 35 مباراة دولية مع منتخب بلادها للسيدات".

ويذكر أن اللاعبة الايرلندية تنافست الشهر الماضي مع الهولندي روبن فان بيرسي، مهاجم مانشستر يونايتد، والكولومبي خاميس رودريغيز لاعب وسط ريال مدريد على جائزة "بوشكاش" على جائزة أفضل هدف خلال حفل الاتحاد الدولي "فيفاوذهبت الجائزة إلى نجم النادي الملكي بسبب هدفه في شباك أوروجواي.

اللاعبة التى تتميز بجمال وأنوثة طاغية، رغم أنها تمارس كرة القدم، خطفت الأنظار وقتها، وأثارت الكثير من الجدل بسبب صورة لها خلال الحفل أثناء عبورها أمام النجمين ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو، إذ لفتت انتباه النجمين الكبيرين الذين تابعا مرورها أمامهما بتركيز شديد، ما أثار الجدل بشأن هذه النظرة.