EN
  • تاريخ النشر: 08 سبتمبر, 2013

مدحت العدل: "الداعية" شهادة للتاريخ، وقولة حق في وجه "سلطان جائر"

مدحت العدل

مدحت العدل

أكد الكاتب والسيناريست مدحت العدل مؤلف مسلسل "الداعية" أن المسلسل تعرض للهجوم من قبل التيارات الإسلامية من قبل عرضه حتى, بسبب كشفه لاستغلال الدعاة الجدد للدين وللسياسة لتحقيق مصالح خاصة، وهو ما يعبر عنه المجتمع حاليا بمصطلح "التجارة بالدين"

أكد الكاتب والسيناريست مدحت العدل مؤلف مسلسل "الداعية" أن المسلسل تعرض للهجوم من قبل التيارات الإسلامية من قبل عرضه حتى، بسبب كشفه لاستغلال الدعاة الجدد للدين وللسياسة لتحقيق مصالح خاصة، وهو ما يعبر عنه المجتمع حاليا بمصطلح "التجارة بالدينولكنه أراد أن يشاهد الجمهور المسلسل ثم يحكم عليه بنفسه.

وفي حواره مع جريدة "السياسة الكويتية يقول مدحت العدل: "وجدت مخرجا إخوانيا لا يعرفه أحد يرفع دعوى قضائية ضد المسلسل، ويدعي بأننا نقدم المسلسل لتشويه التيارات الاسلامية بتمويل من رجال أعمال محسوبين على النظام السابق، وأننا حصلنا على 350 مليون دولار لإنتاجه، فلا أعلم ما هذا المسلسل الذي يتم تكليفه 350 مليون دولار، وفي العادة لا نرد على أي كلام يقال ضدنا، ولكن في هذه الحالة بالتحديد ولأن الشخص تجاوز حدود الأدب، فكلفنا المستشار مرتضى منصور لرفع دعوى قضائية، لأنهم هاجموا المسلسل قبل مشاهدته ولذلك فالنقد غير موضوعي أبدا".

   وردًّا على من ادعي ان المسلسل يتطاول على الاسلام والاسلاميين وأنه يحاول النيل من ظاهرة الدعاة قال العدل: "هم ليسوا مسلمين أكثر منا أو يخافون على الدين أكثر منا، وشخصياً ليس لي علاقة بحساسيتهم أو قناعاتهم، واكتب ما أقتنع به ، وما سيحاسبني عليه الله قبل أي شخص آخر، فأنا أول من قدمت شخصية حسن البنا من خلال مسلسل "العندليبوقبله مسلسل "الجماعةوفي أكثر من حلقة قدمت جماعة الاخوان، وبنفس المنطق هاجموني حينها قبل عرض العمل، وعندما عرض المسلسل عرف الناس أنني قدمته بمنتهى الحيادية والنزاهة، ولم أتجنّ على أحد، حيث أكتب هذا الكلام للتاريخ ولا يعنيني أن أقدم مسلسلا يهاجمهم، وما أريد أن أقوله من رأي، أدلي به عبر برنامج تلفزيوني على الهواء".