EN
  • تاريخ النشر: 14 يوليو, 2013

سامي يوسف: إنتظروا مني ألبوماً دينياً جديداً بأسلوب مبتكر

10 أشياء لا تعرفها عن سامي يوسف

مفاجأة جديدة قادمة لمحبي الفنان سامي يوسف

يواصل النجم سامي يوسف التألق بألبوماته الغنائية المميزة، وها هو يكشف عن مشروع جديد لدعم المواهب الغنائية الشابة، هذا إلى جانب ألبوم ديني جديد بمقطوعات موسيقية دينية أصلية.

يواصل النجم سامي يوسف التألق بألبوماته الغنائية المميزة، وها هو يكشف عن مشروع جديد لدعم المواهب الغنائية الشابة، هذا إلى جانب ألبوم ديني جديد بمقطوعات موسيقية دينية أصلية.

حصل كليبك الأخير Wherever You Are على إعجاب الكثيرين نتيجة المناظر الطبيعية التي تضمنها، هل تعتقد أن التصوير لعب دوراً هاماً في نجاح الأغنية، وما هو أفضل كليب للفنان "سامي يوسف"؟

أنا شخصياً استمتعت بالعمل في هذا الكليب والذي استغرق تصويره حوالي أسبوع وسفراً لمسافة 2500 كم، ورغم بساطة الفيديو فإن صور الطبيعة منحته رؤية لا تقدر بثمن جعلتنا نشعر بحالة من الروحانية، والحقيقة أنا لست متأكداً من مدى مساهمة الكليب في نجاح الأغنية لكني سعيد للغاية بالشكل الذي ظهر عليه.

ما الرسالة التي ترغب في إيصالها عبر ألبومك "سلام" ؟

الألبوم يحمل رسالة أبدية عن الحب والسلام والوحدة والتكافل ويجمع الفضائل والمعتقدات التي تعد لب التقاليد الهامة، ويعد تصريحاً في الوقت المناسب عن الموسيقى الروحية الخاصة بي، والتعبير الأصدق عن أي وقت مضى والذي يتقبله الكل.

تقوم بالسفر حول العالم للغناء في مناسبات متنوعة، هل تجد أن الجماهير المختلفة تفضل أناشيد مختلفة؟ وكيف تفهم ما يريده جمهورك؟ نعم ولا، أظن أن الناس بشكل عام تستجيب للأغاني الأكثر تميزاً مثلHasbi Rabbi ، Al Mu'allim، Mother، Supplication، Healing، You Came To Me لكن أحياناً الأمر يختلف وفقاً لأذواق الأفراد.

في ألبومك الأخير Peace أو "سلام" توجد 5 أغنيات بالتركية، وفي أغنية Hasbi Rabi اخترت الغناء بـ4 لغات مختلفة، التركية والعربية والأوردو والإنكليزية، لماذا اخترت تلك اللغات؟ كما أنك تعرف الفارسية فلماذا لم تغني بها؟

الـ5 أغنيات بالتركية متاحة فقط في تركيا نظراً لأنه تم وضعها خصيصاً لتلك الدولة، وبالمثل الألبوم الذي تم إصداره للعالم العربي يوجد فيه عدة أغاني بالعربية، وعند إصدار الألبوم بالمملكة المتحدة نأمل في تعديله ليتناسب مع الغرب، وفيما يتعلق بالفارسية، فأنا أحب اللغة الفارسية ولكن لست متقناً تماماً لها، والمثير في الأمر أني استخدمتها بقدر ما استخدمت العربية والتركية في ألبوم "سلام".

هل تستمع لمنشدين آخرين؟ ومن تفضل الاستماع له؟

للأسف، نتيجة ضيق الوقت لا أحصل على فرصة الاستماع لآخرين إلا إذا كنت أستمع للراديو أو مررت على أحد، وإذا كان لدي وقت فأفضل الاستماع للموسيقى الكلاسيكية الغربية أو الموسيقى الإسلامية التقليدية.

ما الرسالة التي توجهها لكل محبي "سامي يوسف" والداعمين لأعماله الفنية؟

أن يتبادلوا الحب وليس الكراهية وأن يتوحدوا لا يتفرقوا.

ما هي خططك المستقبلية ؟

لقد أطلقت مؤخراً وحدة الإنتاج والتسجيل الخاصة بي والتي تحمل اسم  ANDANTE STUDIOS والذي نأمل من خلالها أن نتمكن من دعم المواهب الشابة من أنحاء العالم، حيث أنه يوجد العديد من الموهوبين الذي ينتهى بهم الحال يعانون من الاستغلال في عالم صناعة الموسيقى والترفيه، وهدفنا هو توفير الإرشاد والمساعدة والدعم للعديد من المواهب الشابة الموجودين بالخارج ويأملون في بدء مسيرتهم الموسيقية وفي جوانب أخرى بعالم الإعلام. كما أهدف إلى إنتاج ألبوم ديني إسلامي سيحتوي على مقطوعات موسيقية دينية أصلية سيتم تأديتها بالشكل التقليدي التي تتم به في العالم الإسلامي، والعديد من أنواع الموسيقى التي نسمعها على أنها "موسيقى إسلامية" ليست إسلامية بالمعنى الديني المفهوم، ومن الأفضل وصفها بالموسيقى المستوحاة من الإيمان، فما يجعلها شيئاً إسلامياً فعلاً هو أمر معقد بعض الشيء ويجب أن تنبت جذوره من الدين الإسلامي نفسه.

كفنان بريطاني مسلم، هل تجد تحديات معينة أو عقبات صعب التغلب عليها؟

الحمد لله يمكن القول بثقة إنني شاكر للغاية وسعيد.

هل لديك نصائح للشباب المسلم الذين يكبرون في الغرب ويجدون صعوبة في ممارسة تعاليم الإسلام في تلك المجتمعات؟

هذا سؤال معقد ولكنه شديد الأهمية ويتطلب إجابة مفصلة، لكن بشكل عام فنصيحتي كمؤمن يتبع تعاليم الإسلام هو أن يفخر كل شخص بإيمانه ودينه، واتباع الدين يعتمد على امتلاك رؤية عالمية لكل الديانات، ومن ضمنها الإسلام، بالعالم واجهت تحدي العصرنة أو الحداثة وهي ظاهرة عالمية تعمل على إنكار، أو في أفضل الأحوال، تحاول إخفاء الحقائق الأبدية التي مرت بنا عبر الألفية، وتعمل على ربط الدين بالمجهول أو أشياء ليست مثبتة وبالتالي ترى الدين أمراً غير علمياً ما يعني غير حقيقياً، وفي مواجهة مثل تلك الفكرة فالشخص لا يمكنه سوى تخيل كم من الصعب المحافظة على الإيمان، لذا فمن المهم أن يعمل الشباب المسلم على الافتخار بدينهم والاستمرار في الاعتقاد وممارسة شعائر دينهم مهما كانت الصعوبات والتحديات التي قد يواجهونها، وفي نفس الوقت من المهم أن يتفهموا أسباب مواجهتهم لتلك التحديات وهذا لا يمكن حدوثه إلا من خلال فهم الحداثة كظاهرة معاصرة، حيث أن ذلك سيمكنهم من إبداء المزيد من التعاطف والرحمة والتفهم لما يؤمنون به إن شاء الله، وفي كلتا الحالتين أدعو الله أن يستمر في مباركة أخواننا وأخواتنا بالقوة والمثابرة، والحقيقة أنه ليس من السهل الالتزام بالإسلام أو دين آخر في جو يرفض أو ينكر وجود الدين أو رب.