EN

آراء

مولد وصاحبه غايب

مولد وصاحبه غايب

  • 25/08/2012

لا أدري لماذا تخطر على بالي أغنية العتيق «أحمد عدوية» التي تقول في بعض مقاطعها: «زحمة يا دنيا زحمة، زحمة وتاهوا الحبايب.. زحمة ولا عادشي رحمة.. مولد وصاحبه غايب».. لا أدري لماذا تخطر على بالي هذه الأغنية وأنا أتابع أحوال كرة القدم العالمية والآسيوية، التي من المفترض أن تكون الوجه الأنقى والأنصع للتنافس الشريف الذي يعكس قيم الرياضة واللعب النظيف، التي صرعونا وهم يتحدثون وينظرون علينا بها. المزيد

«مهرجانات» كرة القدم السعودية!

«مهرجانات» كرة القدم السعودية!

  • 19/08/2012

طلق الاتحاد الياباني لكرة القدم بالتعاون مع الاتحاد الدولي «مهرجان» كرة القدم النسوية بشعار «عش أهدافك»، والهدف هو تشجيع المرأة اليابانية على ممارسة اللعبة، وقد ذكرتني ملاعب المهرجان المفتوحة بملاعبنا القديمة المفتوحة المزيد

لماذا أصبحت الأجواء في الأندية مشحونة؟!

لماذا أصبحت الأجواء في الأندية مشحونة؟!

  • 17/08/2012

صراحة لا أعتقد أن الاجواء والاحوال التي تعيشها الاندية السعودية في الوقت الحالي قد سبق وأن حدثت ليس على المستوى المحلي بل حتى على المستوى الاقليمي إن لم يكن على المستوى القاري المزيد

المرضى والأندية وميسي

المرضى والأندية وميسي

  • 17/08/2012

انقضى شهر الخيرات ونحن على أبواب العيد، وقد ربح في هذا الشهر من ربح، وخسر فيه من خسر، اسأل الله أن نكون وإيَّاكم من الرابحين فيه، والمواصلين للعمل الصالح بعده إلى أن نلقى الله سبحانه وتعالى، فمن أحب لقاء الله أحب الله لقاءه، ونكون ممّن يُحبون لقاءه، المزيد

ديمقراطية فى قاعة الأشقياء

ديمقراطية فى قاعة الأشقياء

  • 16/08/2012

قال صابر عرب وزير الثقافة حين جاء دوره فى الحديث: «يسعدنى أن أكون هنا فى هذه القاعة التى خرج منها أفضل دستور مصرى، وهو دستور 23، وقد وصفت هذه القاعة التى شهدت اجتماعات اللجنة المشكلة لوضع الدستور فى ذلك الوقت، بأنها قاعة الأشقياء».

المزيد

معادلة الرائد والتعاون

معادلة الرائد والتعاون

  • 16/08/2012

قي القصيم كرة حلوة .. وجماهير تشعرك أن كرة القدم هي خبزهم اليومي .. ومتنفسهم الذي لا يعلى عليه .. وقد شكل الرائد والتعاون أو التعاون والرائد إضافة جديدة لمحطة "زين" إثارة وجماهيرية داخل المستطيل الأخضر .. وحضورا قويا في الفضاء والأرض عبر وسائل الإعلام المختلفة .. وهذه حقيقة شعر بها الجميع منذ أن تواجد الثنائي الملتهب في دوري المحترفين ..!!

المزيد

الملولي أميرالسباحة العربية .. أسطورة تونس الجديدة

الملولي أميرالسباحة العربية .. أسطورة تونس الجديدة

  • 13/08/2012

دخل السباح العربي التونسي أسامة الملولي التاريخ من أوسع أبوابه بفوزه بالميدالية الذهبية لسباق عشرة كيلومترات بالمياه المفتوحة، في دورة لندن الأولمبية، وذلك في المرة الثانية التي يدرج فيها ضمن جدول مسابقات الدورات الأولمبية، ليكون أول سباح في التاريخ يجمع في التتويج بين سباقات المسبح "المغلق" وسباقات المياه المفتوحة، ليفتح الطريق أمام العديد من السباحين للمشاركة في هذا النوع من السباقات دون شكوك وهواجس.

المزيد

بعد نور وعبدالغني.. ظهر لنا الزوري وشراحيلي

بعد نور وعبدالغني.. ظهر لنا الزوري وشراحيلي

  • 13/08/2012

نماذج في ملاعبنا يؤثرون على النشء ويهدونهم الى تصرفات لا تتفق واخلاقيات المسلم في تعاملاته واحاديثه ومظهره دون مراعاة لضرورة تقديم رسالة وعي ونماذج تنوير وتنبيه للاعبين الشباب وتحذيرهم من المنزلق في وحل الخروج عن الآداب بسبب كرة قدم ونتيجة مباراة واخطاء غير متعمدة، وبالأمس خرج ثنائي الهلال عبدالله الزوري وخالد شراحيلي عن الادب الرياضي والهلالي المعروف وما كان يسير عليه عمالقة النادي منذ تأسيسه فكان ذلك المشجع المشحون بسبب نتائج الفريق شرارة الاحداث بعدما ارسل لهما عباراته المستفزة فردا عليه بما هو مرفوض وما يستحق العقاب الرادع من الادارة الهلالية ليس بالحسم والتوبيخ انما بالابعاد.

المزيد

قراءة مختلفة

قراءة مختلفة

  • 12/08/2012

إذا قرأنا محصلة المشاركة في دورة ألعاب لندن مثلما تعوّدنا في المرات الماضية، وسلكنا السبل نفسها في البحث والتقويم والمراجعة لن نتقدم خطوة واحدة إلى الأمام، لاسيما أن الواقع لم يتغير منه شيء، والظروف والملابسات تكاد تكون هي نفسها، كما أن الوجوه التي تغير بعضها لم تأت حتى الآن بالجديد الذي يعد بتحقيق الطموحات المؤجلة والآمال المعلقة منذ أمد بعيد . المزيد

برافو ياهلال؟!

برافو ياهلال؟!

  • 12/08/2012

يتوجب على الجماهير الهلالية أن تشكر فريقها، بل لا بد من المبالغة في شكره وذلك أبسط حقوقه عليهم.. إذ ليس شرطاً أن ترتبط الإشادة بحالات الكسب فقط؟موجبات الشكر والإشادة التي أعنيها تتمثل في كون الفريق (الكبير) أبلى بلاءً حسناً في مباراتيه الماضيتين أمام كل من هجر والفتح.. ففي الأولى خرج متعادلاً بشق الأنفس والمباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة وبالتالي أفلت من هزيمة محققة؟!.
المزيد

AR_Browse