EN
  • تاريخ النشر: 01 سبتمبر, 2009

بعد احتفاله بعيد زواجه "السعادة في الحب" جائزة أكبر من فورميولا1 بالنسبة لشوماخر

شوماخر سعيد في الحب

شوماخر سعيد في الحب

سواء عاد إلى سباقات فورميولا1 أم عدل عن قراره، فإن السعادة لا تفارق نجم سباقات السيارات الألماني الشهير مايكل شوماخر، الذي يؤكد دوما بالأقوال والأفعال أن سرّ سعادته يكمن في حياته الزوجية المستقرة.

سواء عاد إلى سباقات فورميولا1 أم عدل عن قراره، فإن السعادة لا تفارق نجم سباقات السيارات الألماني الشهير مايكل شوماخر، الذي يؤكد دوما بالأقوال والأفعال أن سرّ سعادته يكمن في حياته الزوجية المستقرة.

واحتفل شوماخر /41 عاما/ الملقب في ألمانيا بـ"شومي" بعيد زواجه الـ 14؛ حيث بدا هو وزوجته كورينا /40 عاما/ وهما في أوج التفاهم، وكأن علاقتهما بدأت للتو.

ونشرت صحيفة "بيلد" -الألمانية واسعة الانتشار في موقعها الإلكتروني- تقريرا حول شوماخر، نقلت فيه تصريحات للنجم الألماني قال فيها: "كورينا ظلت إلى جواري لنصف عمري تقريبا.. إنها النصف الحلو في حياتي".

وعلقت الصحيفة على الصور التي وردت من احتفال الزوجين بعيد زواجهما قائلة: إن شوماخر حصل على جائزة الحب، وهي جائزة تدخل السعادة الكاملة على قلبه بشكل أكبر من مسألة عودته إلى سباقات فورميولا1.