EN
  • تاريخ النشر: 28 مارس, 2009

بعد عقابه مع وجلوك وتروللي هاملتون ينطلق من المركز الأخير في سباق أستراليا

هاملتون لا يبالي بالعقاب

هاملتون لا يبالي بالعقاب

عوقب بطل العالم البريطاني لويس هاملتون سائق ماكلارين مرسيدس بالانطلاق من المركز الأخير في جائزة أستراليا الكبرى المرحلة الأولى من بطولة العالم لسيارات فورمولا 1 المقرر غدّا الأحد على حلبة ألبرت بارك في ملبورن، بعد فشله في المشاركة في الجولة الثانية من التجارب الرسمية اليوم السبت بسبب مشاكل في علبة السرعة.

عوقب بطل العالم البريطاني لويس هاملتون سائق ماكلارين مرسيدس بالانطلاق من المركز الأخير في جائزة أستراليا الكبرى المرحلة الأولى من بطولة العالم لسيارات فورمولا 1 المقرر غدّا الأحد على حلبة ألبرت بارك في ملبورن، بعد فشله في المشاركة في الجولة الثانية من التجارب الرسمية اليوم السبت بسبب مشاكل في علبة السرعة.

لكن الحظ أسعفه نسبيا، بعد أن عوقب ثنائي تويوتا؛ الألماني تيمو جلوك والإيطالي يارنو تروللي بالانطلاق من المركزين الأخيرين بسبب مخالفة سيارتهما للقوانين، فيما يخص الجانح الخلفي الذي كان أكثر مرونة مما هو مسموح به.

وكان غلوك قد أنهى التجارب الرسمية في المركز السادس وتروللي في الثامن، لكنهما سينطلقان من المركزين الأخيرين في السباق بعد معاقبتهما.

في المقابل سينطلق هاميلتون بموجب عقوبة "تويوتا" من المركز الثامن عشر لأنه احتل المركز الخامس عشر في التجارب الرسمية بعد أن فشل في أن يشارك في الجولة الثانية منها بسبب عطل في علبة السرعات.

وتعرضت سيارة هاميلتون لكسر في علبة السرعات خلال جولة التجارب الأولى -حسب ما أكده السائق البريطاني الذي أشار إلى أنه سيخوض سباقا هجوميا دون أن يبدو محبطا- وقال: "سأستمتع غدا في السباق".

وعانى هاميلتون -الذي أمسى الموسم الماضي أصغر بطل يتوج باللقب- في نهاية هذا الأسبوع اعتبارا من التجارب الحرة أمس الجمعة بسبب افتقاد سيارته ماكلارين للتماسك.

واستفاد ثنائي فيراري البرازيلي فيليبي ماسا والفنلندي كيمي رايكونن ليصعدا إلى المركزين السادس والسابع على التوالي.