EN
  • تاريخ النشر: 23 أغسطس, 2009

باتون سابعا مكلارين تهدي باريكيللو الفوز بسباق أوروبا

باريكيللو حقق فوزه الأول منذ عام 2004

باريكيللو حقق فوزه الأول منذ عام 2004

أهدى فريق مكلارين السائق البرازيلي روبنز باريكيللو سائق فريق براون الفوز بسباق أوروبا للفورميولا وان بعد أن أخطأ في وقفة الصيانة الثانية لمتصدر السباق البريطاني لويس هاميلتون.

أهدى فريق مكلارين السائق البرازيلي روبنز باريكيللو سائق فريق براون الفوز بسباق أوروبا للفورميولا وان بعد أن أخطأ في وقفة الصيانة الثانية لمتصدر السباق البريطاني لويس هاميلتون.

وكان هاميلتون يتصدر السباق قبل وقفة الصيانة الثانية بفارق نحو 4 ثواني عن باريكيللو ولكن الفريق البريطاني تأخر في تجهيز إطارات هاميلتون ليتأخر في وقفة الصيانة ليفوز البرازيلي بالسباق.

وأنهى باريكيللو السباق في زمن قدره ساعة و35 دقيقة و51.289 ثانية، وجاء هاميلتون في المركز الثاني بفارق 2:358 ثانية، والفنلندي كيمي رايكونن سائق فريق فيراري في المركز الثالث بفارق 15.994 ثانية.

واحتل كل من: الفنلندي هايكي كوفالاينين سائق فريق مكلارين والألماني نيكو روزبرج سائق فريق ويليامز والإسباني فرناندو ألونسو سائق فريق رينو والبريطاني جنسن باتون سائق فريق براون والبولندي روبرت كوبيتسا سائق فريق بي.إم.دبليو. صاوبر المراكز من الرابع وحتى الثامن.

وأنهى الأسترالي مارك ويبر سائق فريق رد بول السباق في المركز التاسع بينما فشل زميله بالفريق الألماني سباستيان فيتل في إنهاء السباق بسبب احتراق محركه في اللفة 24.

ويعد هذا هو الفوز الأول لباريكيللو منذ فوزه مع فريق السابق فيراري بسباق الصين عام 2004.

وحافظ باتون على صدارة بطولة العالم للسائقين برصيد 72 نقطة، بينما تقدم باريكيللو إلى المركز الثاني برصيد 54 نقطة، وويبر في المركز الثالث برصيد 51.5 نقطة.

كما حافظ فريق براون على صدارة بطولة العالم للصانعين برصيد 126 نقطة، وفريق رد بول في المركز الثاني برصيد 98.5 نقطة، وفيراري في المركز الثالث برصيد 46 نقطة.

واستطاع هاميلتون الحفاظ على صدارة السباق أمام كوفالاينين وباريكيللو وتقدم رايكونن مركزين، فيما تراجع باتون إلى المركز الثامن.

وبعد وقفة الصيانة الأولى تقدم باريكيللو للمركز الثاني على حساب كوفالاينين، ولم يتغير الحال كثيرا.

ومع دخول هاميلتون لأداء وقفة الصيانة الثانية تأخر فريق مكلارين في تجهيز إطارات السيارة ليفقد 5 ثواني منحت باريكيللو صدارة السباق، كما استفاد رايكونن وتقدم إلى المركز الثالث.