EN
  • تاريخ النشر: 04 نوفمبر, 2010

ماسا سيتعرض للملاحقة القضائية إذا أسهم في فوز ألونسو

البرازيلي فيليب ماسا

البرازيلي فيليب ماسا

أكد باولو كاستيليو -مفوض المحكمة الجنائية الخاصة في مدينة ساو باولو يوم الخميس- أن البرازيلي فيليب ماسا سيعرض نفسه للملاحقة القضائية إذا أسهم عمدا في فوز زميله في فريق فيراري الإسباني فرناندو ألونسو الأحد في جائزة البرازيل الكبرى، الجولة الثامنة عشرة قبل الأخيرة من بطولة العالم.

أكد باولو كاستيليو -مفوض المحكمة الجنائية الخاصة في مدينة ساو باولو يوم الخميس- أن البرازيلي فيليب ماسا سيعرض نفسه للملاحقة القضائية إذا أسهم عمدا في فوز زميله في فريق فيراري الإسباني فرناندو ألونسو الأحد في جائزة البرازيل الكبرى، الجولة الثامنة عشرة قبل الأخيرة من بطولة العالم.

وأكد كاستليو -في تصريحات نقلتها صحيفة "فوليا" الصادرة في ساو باولو-: "إذا قام بهذا الأمر، سيخرج موثق اليدين من حلبة إنترلاجوش".

ويتصدر ألونسو الترتيب العام برصيد 231 نقطة قبل الجولتين الأخيرتين في البرازيل وأبو ظبي التي تقام نهاية الأسبوع المقبل.

وأشارت الصحيفة إلى أن القانون ينص في مثل هذه الحالات على عقوبة تصل إلى السجن 6 سنوات لمن يغش أو من يساعد على الغش في نتيجة مسابقة رياضية.

وكان ماسا قد سمح بأمر من فريقه لزميله ألونسو بتخطيه، عندما كان في الصدارة هذا الموسم في جائزة ألمانيا الكبرى، ففاز في السباق على حلبة هوكنهايم.

وكان مهندس الفريق قد توجه عبر الراديو إلى ماسا قائلا: "فرناندو أسرع منك، هل تستطيع أن تؤكد لي أنك فهمت الرسالة".

وفرض المفوضون الرياضيون في ألمانيا غرامة وصلت إلى 100 ألف يورو على فيراري، عقوبة له على ما حصل من أحداث على الحلبة، ولم يتخذ الاتحاد الدولي للسيارات أية عقوبة أخرى بحق الفريق الإيطالي "الأحمر".