EN
  • تاريخ النشر: 10 يونيو, 2011

كلاكيت آخر مرة.. البحرين تعتذر عن عدم استضافة بطولة فورمولا-1

البحرين اعتذرت مجددًا عن عدم تنظيم بطولة فورمولا-1

البحرين اعتذرت مجددًا عن عدم تنظيم بطولة فورمولا-1

في ضوء الصعوبات التي تواجه إعادة جدولة سباق الجائزة الكبرى البحريني لسيارات فورمولا-1 لموسم 2011؛ أصدر رئيس مجلس إدارة حلبة البحرين الدولية زايد راشد الزياني، بيانًا في ساعة مبكرة من صباح يوم الجمعة، أبدى فيه احترام بلاده الرغبة في إلغاء السباق.

في ضوء الصعوبات التي تواجه إعادة جدولة سباق الجائزة الكبرى البحريني لسيارات فورمولا-1 لموسم 2011؛ أصدر رئيس مجلس إدارة حلبة البحرين الدولية زايد راشد الزياني، بيانًا في ساعة مبكرة من صباح يوم الجمعة، أبدى فيه احترام بلاده الرغبة في إلغاء السباق.

وقال الزياني في البيان: "لقد كان من دواعي سرورنا استضافة الجولة السابعة عشرة من بطولة فورمولا-1 لعام 2011 في 30 أكتوبر، تماشيًا مع قرار المجلس العالمي لرياضة السيارات.. هذا القرار الذي نرحب به، ولكن تعذر ذلك؛ نظرًا إلى عدم التوافق عليه".

وأضاف: "لقد كان دور البحرين جليًّا منذ البداية في التطور المستمر في رياضة سباقات فورمولا-1؛ حيث أدخلنا هذه البطولة منطقة الشرق الأوسط، وساهمنا بجدية مع الدول الأخرى في تسهيل تنظيم سباقاتها. ناهيك عما يقدمه سباقنا من نكهة خاصة إلى جماهير فورمولا-1".

وأوضح: "لطالما تميز سباقنا بميزته الخاصة، ونال إعجابًا واسعًا من الجميع. ومراعاةً للمصلحة طويلة الأمد، فقد ارتأينا عدم تمديد وإطالة الموسم؛ لتفادي ما قد يسببه ذلك التمديد من إشكاليات للفرق؛ فعليه، قررنا -ومن أجل الحفاظ على هذه السمعة الطيبة- ألا نصر على استضافة السباق في الموسم الحالي".

وأضاف: "نحن نتطلع بكل شغف وسرور إلى استضافة الفرق والجماهير في الموسم القادم. ومما لا شك فيه أن القرار كان صعبًا علينا وعلى كل من ساندنا. وعليه، فلا يسعنا في هذا المجال إلا أن نتقدم بجزيل الشكر والعرفان إلى موظفي حلبة البحرين الدولية والاتحاد البحريني لرياضة السيارات، والمتطوعين والرعاة والمؤسسات الخاصة والجهات الرسمية وكافة شعب البحرين الوفي؛ على وقفتهم التاريخية جنبًا الى جنب معنا، كما نشكر الاتحاد الدولي لسباقات السيارات وإدارة فورمولا-1 والفرق على تفهمها ومساندتها لنا في ظرفنا هذا".