EN
  • تاريخ النشر: 15 أكتوبر, 2009

لخلافة ماكس موسلي شوماخر يساند تودت في حملته لتولي رئاسة فيا

أعرب الألماني مايكل شوماخر -الفائز بلقب بطولة العالم لسباقات سيارات فورميولا¬1 سبع مرات يوم الأربعاء- عن مساندته لجيت تودت في حملته لخلافة ماكس موسلي في منصب رئيس الاتحاد الدولي للسيارات (فيا).

أعرب الألماني مايكل شوماخر -الفائز بلقب بطولة العالم لسباقات سيارات فورميولا¬1 سبع مرات يوم الأربعاء- عن مساندته لجيت تودت في حملته لخلافة ماكس موسلي في منصب رئيس الاتحاد الدولي للسيارات (فيا).

وقال شوماخر -40 عاما- في موقعه على الإنترنت: "إنني مقتنع تماما بأن جين تودت هو الرجل المناسب ليصبح الرئيس المقبل لفيا".

ولم يكن تأييد شوماخر العلني لتودت بمثابة مفاجأة؛ حيث إنهما عملا معًا في فريق فيراري الإيطالي طوال 15 عاما.

وأوضح شوماخر: "لقد حان الوقت لبعض التغيير، ولكن هذا التغير يجب أن يأتي بحرص عن طريق شخص في مثل خبرة جين والذي يستطيع من ناحية تكوين فريق ملائم قادر على تقديم العمل الذي يحتاجه فيا، ومن ناحية أخرى سيكون قادرا على صنع التغير".

وكان موسلي قد أكد أن تودت -الرئيس السابق لفيراري- هو الأصلح لخلافته، وتسأل حول إذا ما كان المرشح الآخر للرئاسة آرى فاتانين لديه المقومات اللازمة لهذا المنصب.

وسيتم انتخاب الرئيس الجديد لفيا في 23 أكتوبر/تشرين أول الجاري في باريس.