EN
  • تاريخ النشر: 29 مارس, 2010

وعد بالتقدم في الفترة المقبلة شوماخر متفائل رغم المركز العاشر في سباق أستراليا

شوماخر حل عاشرا في سباق استراليا

شوماخر حل عاشرا في سباق استراليا

أعرب النجم الألماني مايكل شوماخر صاحب الرقم القياسي العالمي في عدد مرات الفوز بلقب بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا ­1 عن تفاؤله تجاه عودته من الاعتزال على رغم احتلاله المركز العاشر أمس الأحد، في سباق الجائزة الكبرى الأسترالي بملبورن.

  • تاريخ النشر: 29 مارس, 2010

وعد بالتقدم في الفترة المقبلة شوماخر متفائل رغم المركز العاشر في سباق أستراليا

أعرب النجم الألماني مايكل شوماخر صاحب الرقم القياسي العالمي في عدد مرات الفوز بلقب بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا ­1 عن تفاؤله تجاه عودته من الاعتزال على رغم احتلاله المركز العاشر أمس الأحد، في سباق الجائزة الكبرى الأسترالي بملبورن.

وقال شوماخر سائق فريق مرسيدس في بيان له اليوم الإثنين "أنا واثق تماما من تحقيق المزيد لاحقامضيفا "أعرف أن ما أقوله قد يبدو غريبا ولكنني خرجت بعديد من النقاط الجيدة من سباق الأحد في ملبورن.. وبالنظر بتمعن إلى أدائنا خلال الأيام الماضية أجد أننا حققنا تحسنا ملحوظا ولدينا سببا وجيها لنشعر بالرضا، ولكن من المؤكد أن هذا السبب لا علاقة له بنتيجة السباق".

وكان شوماخر -41 عاما- انطلق في سباق الأمس من المركز السابع ولكنه أنهاه في المركز العاشر بعد اشتراكه في حادث عند الانحناءة الأولى للسباق قبل أن يتمكن من إحراز نقطة واحدة باحتلاله المركز العاشر، بينما حل زميله بفريق مرسيدس ومواطنه نيكو روزبرج في المركز الخامس.

وقال السائق الألماني الأسطورة "بتحليل التجربة الرسمية للسباق أعتقد أن نيكو وأنا كنا قادرين على تحقيق من مركزين إلى ثلاثة مراكز أفضل مما حققنا، والبدء من مراكز الانطلاق هذه التي كان يمكن أن نحرزها كان سيجعلنا نقاتل من أجل الوقوف على منصة التتويج".

وأضاف "سنشارك في سباق ماليزيا ونحن نعلم أننا حققنا تقدما في سرعتنا منذ سباق البحرين.. وهذا شعور جيد، كنت مستمتعا للغاية بالقتال في ملبورن حتى ولو كان من أجل نقطة واحدة، ولاشك في أنني سأستمتع من جديد في سيبانج، نود أن نقدم سباقا جيدا جيدا".

وكان شوماخر -الحائز على لقب بطولة العالم لسباقات فورمولا ­1 سبع مرات- قد احتل المركز السادس في سباق الجائزة الكبرى البحريني الافتتاحي للموسم، وجاءت النتيجة التي حققها في ملبورن أمس لتثير الشكوك حول قدرته في المنافسة على القمة.