EN
  • تاريخ النشر: 23 مارس, 2011

شاحنات "كماز" تستعد للمنافسة في رالي أبو ظبي الصحراوي

شاحنات "كماز" تشارك في رالي أبو ظبي

شاحنات "كماز" تشارك في رالي أبو ظبي

أكد فريق السيارات الروسي "كماز ماستر" الذي يُعد الأنجح في عالم الراليات ضمن فئة الشاحنات؛ أنه سيشارك في "رالي أبو ظبي الصحراوي 2011" الذي يُقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية.

أكد فريق السيارات الروسي "كماز ماستر" الذي يُعد الأنجح في عالم الراليات ضمن فئة الشاحنات؛ أنه سيشارك في "رالي أبو ظبي الصحراوي 2011" الذي يُقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية.

وهذه المرة هي الأولى التي يعود فيها الفريق الروسي إلى الظهور في سباق أبو ظبي منذ 2008. وكان الفريق قد خاض منافسات قوية فوق الدروب الرملية بالمنطقة الغربية من إمارة أبو ظبي ليحقق الفوز أكثر من 10 مرات في هذا الرالي البارز، وهو مُصمِّم الآن على إضافة لقب جديد إلى ألقابه الكثيرة وتعزيز مكانته فريقًا يحمل الرقم القياسي لعدد مرات الفوز.

وقال محمد بن سليم رئيس نادي الإمارات للسيارات والسياحة ونائب رئيس الاتحاد الدولي للسيارات؛ إن عودة فريق "كماز ماستر" إلى المشاركة في رالي أبو ظبي الصحراوي؛ تمنح الجمهور شيئًا مميزًا جدًّا لا يمكن نسيانه مطلقًا؛ فمنظر هذه الشاحنات الضخمة التي يبلغ وزنها 12 طنًّا وهي تتسابق فوق الكثبان الرملية الشاهقة في صحراء ليوا؛ يُعتبر فريدًا من نوعه ورائعًا بالفعل.

وأضاف: "فريق "كماز ماستر" هو الأفضل في فئة الشاحنات، ووجوده يعكس بشكل واضح مستوى المتنافسين الذين يشاركون في رالي أبو ظبي الصحراوي هذا العام. وإن مشاركة 3 من هذه الشاحنات هذا العام تؤكد أهمية هذا الرالي، وأهمية دولة الإمارات العربية المتحدة في هذا المجال".

وسيقود الفريق شاحنات رياضية بالدفع الرباعي مجهزة بمحركات ديزل من نوع "في 8 توربو" سعة 170.2 لتر، توفر قوة كبيرة تبلغ 730 حصانًا. وتستطيع هذه الشاحنات بلوغ سرعة قصوى تصل إلى ما لا يقل عن 165 كيلومترًا في الساعة، فوق أي نوع من الدروب.

ويؤكد فريق "كماز ماستر" أنه يمكن السير بهذه الشاحنات في أقسى الظروف الجوية، وفي حرارة تتراوح بين 30 درجة مئوية تحت الصفر و50 درجة مئوية فوق الصفر.

وتُعَد هذه الشاحنات قوية جدًّا، حتى إن الجيش الروسي يستعمل نسخة معدلة منها لعمليات النقل إلى المناطق النائية.

ويضم فريق "كماز ماستر" عددًا من أفضل سائقي الراليات الروس من بين المشاركين التسعة على متن الشاحنات الثلاثة، وسيقود إحدى هذه الشاحنات السائق إدوارد نكولايف الذي فاز بلقب رالي أبو ظبي الصحراوي في عام 2005 بصفته واحدًا من أعضاء فريق فلاديمير تشاغين، والذي أنهى منافسات رالي "داكار 2011" في المركز الثالث.