EN
  • تاريخ النشر: 13 مايو, 2009

اعتراضا على القوانين الجديدة رينو تنضم للمهددين بالانسحاب من سباقات الفورميلا

غضب عام من القوانين الجديدة

غضب عام من القوانين الجديدة

هددت رينو بالانسحاب من بطولة العالم لسباقات فورمولا1 موسم 2010، في حال لم يتم تبديل القوانين الجديدة المتخذة من قبل الاتحاد الدولي لسباقات السيارات.

هددت رينو بالانسحاب من بطولة العالم لسباقات فورمولا1 موسم 2010، في حال لم يتم تبديل القوانين الجديدة المتخذة من قبل الاتحاد الدولي لسباقات السيارات.

وقال المدير العام لرينو فلافيو برياتور: "إذا لم تتم مراجعة القرارات التي اتخذها المجلس العالمي في 29 إبريل/نيسان الماضي، فلن يكون أمامنا خيار غير الانسحاب من بطولة العالم أواخر عام 2009"، مضيفا "خيبة أملنا حقيقة".

وباتت رينو ثاني فريق يهدد بالانسحاب من البطولة، بعد فيراري التي أعلنت ذلك أمس الثلاثاء، بإذاعتها بيانا جاء فيه: "في حال لم يتم تبديل القوانين الجديدة المتخذة من قبل الاتحاد الدولي لسباقات سيارات فورمولا1 لعام 2010، ستسحب فيراري سياراتها من بطولة العالم العام المقبل".

ويأتي تهديد فريق فيراري، بعد الاجتماع الذي عقد في مارانيللو، بحضور جميع المسؤولين ورئيس الفريق لوكا دي مونتيزيمولو، والقرار المماثل الذي اتخذه فريق تويوتا الياباني السبت الماضي، والذي هدد فيه بدوره بالانسحاب من بطولة العالم نهاية الموسم الحالي، في حال لم يتم إعادة النظر بالقوانين المتخذة.

وكان الاتحاد الدولي قد أعلن نهاية إبريل/نيسان الماضي، عن قوانين جديدة للبطولة ستطبق اعتبارا من موسم 2010، وتعطي حرية مطلقة لكل ما يتعلق بالناحية التقنية للفرق التي حدد سقف موازنتها بنحو 40 مليون جنيه إسترليني (نحو 45 مليون يورو).