EN
  • تاريخ النشر: 15 أبريل, 2012

روزبرج يمنح مرسيدس أول فوز في فورمولا1 منذ عام 1955

سيارة فريق مرسيدس دبليو03

نيكو روزبرج منح فريقه انتصاراً تاريخياً

أهدى الألماني نيكو روزبرج فريقه مرسيدس أول فوز بلقب سباق جائزة كبرى منذ عام 1955

  • تاريخ النشر: 15 أبريل, 2012

روزبرج يمنح مرسيدس أول فوز في فورمولا1 منذ عام 1955

أهدى الألماني نيكو روزبرج فريقه مرسيدس أول فوز بلقب سباق جائزة كبرى منذ عام 1955، بعدما توج اليوم الأحد بلقب سباق جائزة الصين الكبرى، ثالث سباقات الموسم الحالي من بطولة العالم لفورمولا1.

وأهدر جنسون باتون سائق مكلارين، الذي حل في المركز الثاني، أي فرصة له في الفوز على روزبرج بعد توقف كارثي في مركز الصيانة، فيما حل السائق الثاني لمكلارين، لويس هاميلتون في المركز الثالث.

وبمجرد أن عبر روزبرج خط نهاية السباق، صرخ قائلا "نعمبعدما منح أول لقب منذ عام 1955 لفريقه مرسيدس، الذي عاد إلى عالم فورمولا-1 في 2010.

وكان آخر فوز حققه مرسيدس قبل 20 ألفا و671 يوما، عندما فاز خوان مانويل فانجيو بلقب السباق الذي جرى في مونزا في عام 1955.

وقال روزبرج "إنه أمر لا يصدق، أنا والفريق انتظرنا ذلك طويلا جدا، ولكننا لم نتوقع أن الأمر سيحدث الآن، كان هناك شكوك حول سرعتنا خلال السباقات، ولكننا عملنا بشكل مثابر للغاية لتحقيق النجاح".

وتابع "عانينا من بعض المشاكل فيما يتعلق بالسرعة خلال السباقات الأولى من الموسم، من المذهل رؤية التقدم الملحوظ الذي حققناه".

وأشار روزبرج إلى أنه واثق من أن والده كيك، الفائز بلقب بطولة العالم في عام 1985، سيكون سعيدا للغاية بهذا الإنجاز.

وأكد "كان سباقا مثاليا لم أكن أعرف ما الذي يمكن توقعه من الملاحقين لي، وحرصت طوال السباق على الحفاظ على إطاراتي".

وتصدر لويس هاميلتون سائق ماكلارين الترتيب العام لفئة السائقين برصيد 45 نقطة بفارق نقطتين أمام زميله فى الفريق باتون.

وفرض سائق مرسيدس سيطرته على التجربة الرسمية للسباق حيث انطلق روزبرج من مركز الانطلاق الأول وتلاه النجم الكبير مايكل شوماخر في المركز الثاني، بعدما استفاد من العقوبة الموقعة على البريطاني لويس هاميلتون سائق فريق ماكلارين الذي حل في المركز الثاني خلف روزبرج ولكنه تم إرجاعه خمسة مراكز أخرى غدا لقيامه باستبدال صندوق التروس بسيارته.

واضطر شوماخر بطل العالم سبع مرات إلى الانسحاب بعد التوقف للمرة الأولى في مركز الصيانة، بعدما فشل الفنيون في إصلاح الإطار الأمامي الأيمن بشكل ملائم.

وقال شوماخر "لقد تلف الإطار الأمامي، نريد أن نتفحص لماذا حدث ذلك وما الذي حدث، لقد لاحظت ذلك في المنعطف الثالث بمجرد أن بدأت اللف، مع وجود تلف في الإطار الأمامي كان هناك بعض الدخان وتدمر الإطار تماما، لذا قررت التوقف".

وظل روزبرج في الصدارة عقب محطة التوقف الأولى في مركز الصيانة، وسط مطاردة من جانب ثنائي مكلارين، باتون وهاميلتون.

ومع اعتماد بعض الفرق على إستراتيجية التوقف مرتين في مركز الصيانة واعتماد فرق أخرى على التوقف ثلاث مرات، كان هناك عملية تبادل مستمر للمراكز.

ومع توقف روزبرج في مركز الصيانة للمرة الثانية، تقدم باتون إلى الصدارة، فيما تراجع السائق الألماني إلى المركز الثاني، متفوقا على الصراع الثنائي بين سيرجيو بيريز سائق ساوبر وهاميلتون.

وتوقف باتون بشكل كارثي في مركز الصيانة للمرة الثالثة، حيث استغرق الأمر 9.7 ثانية، مما كلف بطل العالم في 2009 فرص الفوز بلقب السباق، وسمح لروزبرج بتوسيع الفارق في الصدارة أمام ملاحقيه.

وقبل عشر لفات على النهاية تقدم كيمي رايكونن سائق لوتس وسيباستيان فيتيل سائق ريد بول إلى المركزين الثاني والثالث.

واخترق باتون وهاميلتون كل الصفوف عقب محطة التوقف الأخيرة، ليحتلا المركزين الثاني والثالث على الترتيب خلف روزبرج، فيما تفوق مارك ويبر سائق ريد بول على زميله الألماني فيتيل، الفائز بلقب بطولة العالم في الموسمين الأخيرين، محتلا المركز الرابع.

وجاء فيتيل في المركز الخامس يليه روماين جروجين سائق لوتس في المركز السادس، فيما حل سائق ويليامز، برونو سينا وباستور مالدونادو في المركزين السابع والثامن على الترتيب، وحل فرناندو ألونسو سائق فيراري في المركز التاسع يليه كاموي كوباياشي سائق ساوبر في المركز العاشر.