EN
  • تاريخ النشر: 15 فبراير, 2010

أولى جولات البطولة رالي باها حائل ينطلق الثلاثاء

انطلاق رالي حائل

انطلاق رالي حائل

ينطلق الثلاثاء رالي باها حائل السعودي، كأول جولة من كأس العالم لراليات الباها لموسم 2010، وينظمه الاتحاد السعودي لرياضة السيارات والدراجات النارية بإشراف الاتحاد الدولي للسيارات (فيا).

  • تاريخ النشر: 15 فبراير, 2010

أولى جولات البطولة رالي باها حائل ينطلق الثلاثاء

ينطلق الثلاثاء رالي باها حائل السعودي، كأول جولة من كأس العالم لراليات الباها لموسم 2010، وينظمه الاتحاد السعودي لرياضة السيارات والدراجات النارية بإشراف الاتحاد الدولي للسيارات (فيا).

ومن أبرز المشاركين السعودي يزيد الراجحي، الفائز بالرالي العام الماضي، والذي يشارك تحت مظلة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية بهدف خوض جميع جولات كأس العالم لراليات الباها هذا العام، إضافة إلى مشاركته في رالي روسيا "نورثرن فوريست" في نهاية شهر فبراير/شباط الجاري.

وارتفع عدد الفرق المشاركة في الرالي السعودي حائل إلى 39 فريقا، مع دخول السائق الإماراتي المعروف وصاحب الخبرة الكبيرة يحيى الهلي، والذي سبق له أن حل وصيفا لرالي الإمارات الصحراوي مع ملاحه خالد الكندي على متن سيارة نيسان باترول مصنفة ضمن المجموعة "تي2". وسبق للهلي أن شارك في بعض جولات كأس العالم العام الماضي بهدف الفوز في مجموعة الـ"تي2".

ويشارك في الرالي رجل الأعمال المقيم في الإمارات العربية المتحدة رائد باقر، والذي يعتبر من الوجوه الاعتيادية في بطولة الشرق الأوسط للراليات وفي الإمارات خلال العديد من السنوات الماضية على متن ميتسوبيشي إل 200 مع ملاحه نبيل الأحمدي.

ويستعين السائق السعودي ماجد الغامدي بالملاح الإيطالي نيكولا أرينا، وسيجلس خلف مقود إحدى سيارات فريق باخشب إيسوزو دي ماكس. ويعمل محرك السيارة بالديزل، وقد أظهرت قدراتها خلال رالي الإمارات الصحراوي عام 2008 مع السائق الأسترالي بروس جارلاند، والسويدي بال والينثمي خلف المقود. وسينضم للغامدي وأرينا كل من سامي وعبد الله الشمري على متن السيارة الثانية للفريق.

يذكر أن أرينا كان بدأ انطلاقة رائعة في بطولة الشرق الأوسط للراليات بعدما أنهى رالي قطر الدولي في المركز الثاني في الترتيب العام إلى جانب السائق القطري مسفر المري.

كما يشارك في الرالي السائق الإيطالي تومازو كاستيلاتزي الذي سيخوض مغامرته السعودية على متن سيارة لاندروفر 110. وكان سبق للسائق الإيطالي أن شارك في رالي داكار باها قطر، رالي الإمارات الصحراوي ورالي مصر.

ويشارك الأردني عمر داود وملاحه رائد مصطفى في ظهورهما الأول في باها حائل. وسيجلس داود خلف مقود سيارة نيسان، وستحمل سيارته على جنباتها الرقم 34.

وقال مشعل السديري، رئيس الاتحاد السعودي لرياضة السيارات والدراجات النارية: "رالي باها حائل حدث جديد على روزنامة كأس العالم لراليات الباها وللأحداث الصحراوية، ونحن مسرورون جدا لعودتنا إلى هذه الكأس، ودعمنا من قبل العديد من الفرق".

وأضاف "سبع سيارات مصنعية مشاركة في رالي حائل، وقد تمكنا من جذب اهتمام 8 دول عربية، إضافة إلى أربع دول أوروبية: إيطاليا، فرنسا، بريطانيا، وأيرلندا الشمالية".

ويشهد مسار رالي باها حائل هذا العام بعض التعديلات الطفيفة، لكنه يبقى على قاعدة المسار ذاته لنسخة العام الماضي (2009).

وتبلغ المسافة الإجمالية لرالي باها حائل 834 كيلومترا، منها 509 كيلومترات من المراحل الخاصة التي ستقام في صحراء النفود الكبير، شمال مدينة حائل، وشمال غرب السعودية. أما مسافة طرقات الوصل فتبلغ 325 كيلومترا.

وتنطلق منافسات الرالي مع مرحلة استعراضية غدا، الثلاثاء. ويقام القسمان الثاني والثالث في صحراء النفود يومي الأربعاء والخميس في مسارات من الكثبان الرملية، والطرقات السريعة والمتعرجة والتقنية.

ويشهد رالي باها حائل هذا العام عودةَ السائق السعودي الشهير عبد الله باخشب إلى عالم الراليات بعد غياب دام عدة أعوام. وحصل باخشب -المقيم في جدة- على إذن من الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية للمشاركة في الرالي.

ويحصل الفائز بالرالي على 100 ألف ريال سعودي، بينما يحصل صاحب المركز الثاني على 40 ألف ريال. أما الثالث ضمن الترتيب العام، فيحصل على 20 ألف ريال. وتمتد الجوائز لتشمل المشاركين ضمن فئة (تي 2)؛ إذ يحصل صاحب المركز الأول في ترتيب هذه الفئة على 20 ألف ريال، والثاني على 15 ألفا، والثالث على 10 آلاف ريال.

كما أعلن الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية عن إطلاق بطولة وطنية خاصة بالمشاركين السعوديين تقام ضمن نفس الحدث. ويحصل الأول من بين السعوديين المشاركين في باها حائل على 20 ألف ريال، والثاني على 15 ألفا، والثالث على 10 آلاف ريال.