EN
  • تاريخ النشر: 27 يوليو, 2010

رئيس فيراري يصف المنتقدين بالمنافقين

لوكا ديمونتيزيميلو رئيس فيراري

لوكا ديمونتيزيميلو رئيس فيراري

دافع لوكا دي مونتيزيميلو -رئيس فريق فيراري الإيطالي- عن التكتيك الذي اتبعه فريقه يوم الأحد الماضي، خلال سباق جائزة ألمانيا الكبرى ضمن بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا1.

  • تاريخ النشر: 27 يوليو, 2010

رئيس فيراري يصف المنتقدين بالمنافقين

دافع لوكا دي مونتيزيميلو -رئيس فريق فيراري الإيطالي- عن التكتيك الذي اتبعه فريقه يوم الأحد الماضي، خلال سباق جائزة ألمانيا الكبرى ضمن بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا1.

وتوج الإسباني فرناندو ألونسو بلقب السباق، متفوقا على زميله البرازيلي فيليبي ماسا، ولكن الفريق الإيطالي تعرض لغرامة مالية بعد ذلك بقيمة 100 ألف دولار من قبل مراقبي السباق، الذين رأوا أن ماسا أبطأ من سرعته متعمدا، ليسمح لألونسو حامل لقب بطولة العالم مرتين بتحقيق الفوز.

وتم تحويل هذه الواقعة إلى المجلس العالمي للسيارات، ما قد يؤدي إلى مزيد من العقوبات القاسية على فيراري.

واتهم دي مونتيزيميلو منتقدي فيراري بالنفاق، مؤكدا أن أوامر الفريق تمثل جزءا متكاملا من فورمولا1 طوال تاريخ الرياضة.

وقال "هذه الأمور تحدث منذ ثلاثينيات القرن الماضي (في عصر تازيو نوفولاري سائق فيراريلقد عايشت ذلك بنفسي عندما كنت مديرا رياضيا، أيام نيكي لاودا".

وأكد دي مونتيزيميلو للموقع الإلكتروني لفيراري أن هذه "المهاترات" لا تلفت انتباهه.

وأشار "ببساطة.. إنني أؤكد ما قلته دائما، وهو أن سائقينا على درجة عالية من الدراية، وأن ذلك شيء عليهم أن يلتزموا به، وهو أن إذا شارك فيراري في سباق، فإن الاهتمام بالفريق يأتي قبل هذه النواحي الفردية".

وكانت هناك ردود فعل مختلطة إزاء هذه الواقعة؛ حيث وصف حامل اللقب جونسون باتون -سائق مكلارين- قرارات الفريق "بالخطأ" حتى لو كانت في بعض الوقت "لا مفر منها".

بينما ساند الأسطورة الألماني مايكل شوماخر الفائز بلقب بطولة العالم سبع مرات، فريقه السابق قائلا "إنه ليس سباق يوم الأحد، إنه متعلق ببطولة العالم وبإحراز النقاط".

ووصف سيباستيان فيتيل -سائق ريد بول، الذي احتل المركز الثالث بسباق ألمانيا- هذه الواقعة بأنها بمثابة إحباط للجماهير.