EN
  • تاريخ النشر: 26 سبتمبر, 2011

ثلاثة سائقين من الإمارات يشاركون في رالي دكار

ثللاثة سائقين إماراتيين يخوضون رالي داكار يناير المقبل.


أعلن محمد بن سليم، رئيس نادي الإمارات للسيارات والسياحة، أن السائقين الثلاثة عبد الله الحريز وخالد الكندي ومحمد البلوشي سيمثلون دولة الإمارات في رالي دكار للسيارات.
وقال محمد بن سليم، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) يوم الاثنين، "من المعروف أن منافسات رالي دكار هي الأصعب في العالم، وإكمال السباق يحتاج إلى شجاعة وعزيمة، وأكد سائقونا أنهم أبطال وقادرون على ذلك".
من جانبه، قال أحمد الشريف، أمين عام مجلس دبي الرياضي، "حرصنا على دعم السائقين معنويًا، على أن نعيد تقييم التجربة بعد السباق، خاصة وأن التعاون بين مجلس دبي ونادي السيارات الإماراتي ما زال في البداية، وسندرس في الفترة المقبلة كيفية تقديم العون".
تأتى مشاركة عبد الله الحريز وسائقه المساعد خالد الكندي للعام الثاني على التوالي؛ حيث أحرزا المركز 26 من أصل 55 مركزًا، بينما يشارك البلوشي للمرة الأولى وقرر خوض السباق بدراجته النارية.
وينطلق رالي دكار في مار دل بلاتا بالأرجنتين في أول يناير/كانون الثاني 2012، ويُجرى لمسافة تسعة آلاف كيلومتر في طرق وصحاري وجبال أمريكا اللاتينية، على أن يختتم بعد 14 يومًا في مدينة ليما البيروفية.
ويُقام السباق للمرة الرابعة في أمريكا اللاتينية بعد انتقاله من شمال غرب إفريقيا.