EN
  • تاريخ النشر: 06 يونيو, 2011

بيريلي تتوقع صراعًا مثيرًا في سباق كندا

بيريلي تتوقع سباقًا مثيرًا

بيريلي تتوقع سباقًا مثيرًا

توقع مدير قسم السباقات في "بيريلي" بول همبيري، أن تشهد جائزة كندا الكبرى، المرحلة السابعة من بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد، والتي تقام الأحد المقبل على حلبة "جيل فيلنوف" في مونتريال- صراعًا مثيرًا على غرار الذي حصل في المرحلة السابقة في موناكو.

  • تاريخ النشر: 06 يونيو, 2011

بيريلي تتوقع صراعًا مثيرًا في سباق كندا

توقع مدير قسم السباقات في "بيريلي" بول همبيري، أن تشهد جائزة كندا الكبرى، المرحلة السابعة من بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد، والتي تقام الأحد المقبل على حلبة "جيل فيلنوف" في مونتريال- صراعًا مثيرًا على غرار الذي حصل في المرحلة السابقة في موناكو.

وكان بطل العالم الألماني سيباستيان فيتل سائق "ريد بول - رينوحسم سباق مونتي كارلو لمصلحته بعد صراع قوي جدًّا مع سائقي "فيراري" و"ماكلارين - مرسيدس" الإسباني فرناندو ألونسو والبريطاني جنسون باتون.

ونجح فيتل على حلبة الإمارة في تحقيق فوزه الخامس من أصل ستة سباقات هذا الموسم، معتمدًا على استراتيجية التوقف مرة واحدة من أجل استبدال الإطارات، فيما توقف ألونسو مرتين، وباتون ثلاث مرات.

لكن من المؤكد أن فيتل لن يتمكن من اعتماد الاستراتيجية ذاتها في السباق الكندي؛ نظرًا إلى طبيعة الحلبة التي تختلف تمامًا عن شوارع مونتي كارلو. وقد علق همبيري على هذه المسألة قائلاً: "كان سباق موناكو رائعًا.. كان هناك ثلاثة سائقين في صراع كبير على الفوز رغم اعتمادهم على ثلاث استراتيجيات مختلفة".

وتابع أن "طبيعة سباق كندا تجعلنا نستبعد رؤية استراتيجية توقفٍ واحدٍ، لكننا نأمل أن يكون السباق متقاربًا أيضًا، وأن تسمح إمكانية التجاوز بمنح الفرق خيارات أوسع في الاستراتيجية عن تلك التي كانت متوفرة في موناكو".

يذكر أن ثنائي "ماكلارين - مرسيدس" البريطاني لويس هاميلتون ومواطنه باتون؛ أحرزا المركزين الأولين في سباق العام الماضي، فيما جاء ألونسو ثالثًا، وفيتل رابعًا أمام زميله الأسترالي مارك ويبر.