EN
  • تاريخ النشر: 02 أبريل, 2011

بسبب هيمنة ريد بول برياتوري ينصح فيراري بالتركيز على موسم 2012

برياتوري: الفارق بين فيراري وريد بول كبيرا

برياتوري: الفارق بين فيراري وريد بول كبيرا

رأى مدير فريق رينو السابق الإيطالي فلافيو برياتوري بأنه يجب على فيراري التركيز على موسم 2012 من بطولة العالم لسباقات فورمولا -1 بسبب الفارق الشاسع الذي يفصل الفريق الإيطالي عن نظيره ريد بول-رينو حامل لقب السائقين والصانعين.

رأى مدير فريق رينو السابق الإيطالي فلافيو برياتوري بأنه يجب على فيراري التركيز على موسم 2012 من بطولة العالم لسباقات فورمولا -1 بسبب الفارق الشاسع الذي يفصل الفريق الإيطالي عن نظيره ريد بول-رينو حامل لقب السائقين والصانعين.

وبدا فريق فيراري المنافس الأقوى لريد بول خلال التجارب الشتوية التحضيرية لموسم 2011، لكن السباق الافتتاحي كان مخيبا لحظيرة "الحصان الجامح" إذ تخلف الإسباني فرناندو ألونسو بفارق 1.44 ثانية عن الألماني سيباستيان فيتل خلال التجارب التأهيلية، فيما اكتفى بالمركز الرابع في السباق بفارق 31.7 ثانية عن بطل العالم الذي سيطر على السباق من البداية حتى النهاية.

ورغم أن الموسم لا يزال في بدايته وجائزة استراليا ليست سوى السباق الافتتاحي، رأى برياتوري أن الفارق الذي يفصل فيراري عن ريد بول كبير لدرجة أن الفريق الإيطالي لن يتمكن من تقليصه مهما فعل، مضيفا في حديث لصحيفة "تورون سانومات" الفنلندية: "قد يبدو حديثي عبثيا، لكني أعتقد بأن على فيراري التركيز على سيارة 2012. من المؤكد أن فريق فيراري يملك كل ما هو مطلوب من مهارات هندسية وموارد، لكن فارق نصف الثانية الذي يفصله عن ريد بول يعتبر دهرا".

من جهة أخرى، قدم برياتوري نصيحة للألماني ميكايل شوماخر الذي توج تحت قيادته باللقب العالمي مرتين مع بينيتون (1994 و1995)، بالاعتزال مجددا وهذه المرة بشكل نهائي، مضيفا "لطالما كنت ضد عودة شوماخر. لا يمكن لأي شخص في الأربعين من عمره أن يكون نفس الشخص الذي كان في العشرين".

ولم تكن عودة الأسطورة الفائز باللقب العالمي سبع مرات إلى عالم الفئة الأولى الموسم الماضي مع فريق مرسيدس جي بي موفقة بتاتا؛ إذ فشل في الصعود إلى منصة التتويج ولو مرة واحدة، كما أن بدايته في الموسم الحالي كانت مخيبة أيضا لأنه لم يكمل السباق الافتتاحي كما حال زميله ومواطنه نيكو روزبرج.