EN
  • تاريخ النشر: 02 مايو, 2012

براون: فريق مرسيدس لديه سيارة قادرة على تحقيق الفوز في فورمولا-1

سيارة فريق مرسيدس دبليو03

براون واثق بالفريق والسيارة

أكد روس براون رئيس فريق مرسيدس ثقته الكبيرة بقدرة الفريق على تكرار النجاح الذي حققه السائق نيكو روزبرج في سباق الجائزة الكبرى الصيني، والمنافسة بقوة على لقب بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1 هذا الموسم.

  • تاريخ النشر: 02 مايو, 2012

براون: فريق مرسيدس لديه سيارة قادرة على تحقيق الفوز في فورمولا-1

أكد روس براون رئيس فريق مرسيدس ثقته الكبيرة بقدرة الفريق على تكرار النجاح الذي حققه السائق نيكو روزبرج في سباق الجائزة الكبرى الصيني، والمنافسة بقوة على لقب بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1 هذا الموسم.

وقال براون، في مقابلة مع وكالة الأنباء الألمانية (د ب أعلى هامش التجارب التي تجريها فرق فورمولا-1 على المضمار المملوك لفريق فيراري بمدينة موجيلو الإيطالية، التي انطلقت أمس الثلاثاء: "لا أعتقد أن النجاح في الصين كان ضربة حظ".

وشهدت السباقات الأربعة الأولى ببطولة العالم هذا الموسم فوز أربعة سائقين مختلفين، ولكن براون قال إن التجارب التي تُجرَى في موجيلو على مدار ثلاثة أيام، وكذلك السباقات المقبلة ستظهر أفضل الفرق والسائقين.

وقال براون إنه واثق بأن روزبرج وزميله الألماني مايكل شوماخر بطل العالم سبع مرات سيكونان ضمن أقوى المنافسين في بطولة العالم إذا واصل الفريق الظهور بالمستوى الذي قدمه في شنجهاي.

وأضاف براون: "إذا نجحنا في تطوير مستوى السيارة فنحن لدينا سائقان قادران على الاستفادة لأقصى درجة من ذلك".

ويسعى فريق مرسيدس إلى استغلال تجارب موجيلو في تطوير الأداء وتعرُّف طريقة التعامل مع إطارات بيريللي تعرفًا أكثر. وقال براون: "لدينا برنامج تطوير مكثف وتنافسي للغاية".

وأضاف براون: "نظرًا إلى أن السباقات الأربعة الأولى كانت خارج القارة الأوروبية، لم يكن لتطوير أداء السيارة مجال، ولكن هناك أشياء عديدة مقبلة في هذه الفترة تمنحني الثقة بأننا سنحافظ على مستوى أدائنا بل وسنطوِّره".

ويتصدر بطل العالم الألماني سيبستيان فيتيل سائق ريد بول، الترتيب العام لفئة السائقين في بطولة العالم برصيد 53 نقطة، فيما يحتل روزبرج المركز السادس برصيد 35 نقطة، وحصد شوماخر نقطتين فقط رغم عروضه القوية في التجارب الرسمية.

وأحرز شوماخر المركز العاشر في سباق الجائزة الكبرى البحريني، وقد وجَّه انتقادات إلى الإطارات التي زودت بها سيارات فورمولا-1 من قبل بيريللي.

وقال براون إن السباقات الأربعة حملت أحداثًا مثيرة بالنسبة إلى الجماهير، ولكنها كانت مثيرة لغضب الفرق؛ إذ إنها لا تزال تحاول فهم طريقة عمل الإطارات في ظل الظروف الطقسية المختلفة.

وأضاف براون: "السباقات الأربعة الأولى كانت غير متناسقة بالنسبة إلى الفرق. إننا نعلم الكثير عن سياراتنا، ولكن الشيء الأهم هو كيفية عمل السيارات باستخدام الجيل الحالي من الإطارات".

وأوضح أنه "تحدٍّ مثير لأنه عندما يتكرر المستوى الذي ظهرنا به في الصين فسيمكننا بذلك تحقيق نتائج رائعة، ولكن هذا يزيد صعوبة المنافسة بنسبة أكبر".

ويعتقد براون (57 عامًا) أن الصورة ستصير أكثر وضوحًا عندما تبدأ السباقات في القارة الأوروبية؛ وذلك اعتبارًا من سباق الجائزة الكبرى الإسباني الذي يُقام في برشلونة بين 13 و15 مايو/أيار الجاري.

وقال براون: "لقد شهدنا ظروفًا مختلفةً في السباقات الأربعة الماضية، وهذا يسمح لنا بمعرفة مزيد عن طرق استخدام الإطارات في مختلف الظروف".

ويرى براون، الذي عمل مع شوماخر طوال الفترة التي تُوج فيها بلقب بطل العالم سبع مرات بسيارتي بينيتون وفيراري؛ أن الحظ يعاند السائق الألماني البالغ من العمر 43 عامًا في الموسم الحالي حتى الآن.

وكان شوماخر قد اضطر إلى الانسحاب من السباق الصيني بسبب مشكلة في مكابح السيارة؛ وذلك بعد أن عوقب بالهبوط خمسة مراكز عند الانطلاق بعدما اضطر الفريق إلى تغيير صندوق التروس في سيارته، بعد إخفاق نظام الجناح الخلفي المتحرك (دي آر إس) في العمل أثناء التجربة الرسمية لسباق البحرين.

وقال براون: "الحظ يبدو شيئًا غريبًا للغاية، ولكن في السباقين الأخيرين لم نقدم أفضل عمل يفترض بنا فعله من أجله (شوماخر)".