EN
  • تاريخ النشر: 06 يونيو, 2010

في غياب الإيطالي روسي بدروسا وماركيث يكتسحان بطولة الجائزة الكبرى للدراجات النارية

منافسات ساخنة في الدراجات النارية

منافسات ساخنة في الدراجات النارية

شهد سباق الجائزة الكبرى الإيطالي للدراجات النارية -رابع سباقات بطولة العالم في الموسم الحالي، الذي أقيم اليوم على حلبة موجيللو- تألقا إسبانيا في سباقي موتو جي بي و125 سي.سي بعد حصول الإسبانيين داني بدروسا ومارك ماركيث على المركز الأول فيهما على الترتيب، في حين انتزع الإيطالي أندريا إيانوتي المركز الأول في سباق موتو2 وخلفه الإسباني أيضا سرخيو جاديا.

  • تاريخ النشر: 06 يونيو, 2010

في غياب الإيطالي روسي بدروسا وماركيث يكتسحان بطولة الجائزة الكبرى للدراجات النارية

شهد سباق الجائزة الكبرى الإيطالي للدراجات النارية -رابع سباقات بطولة العالم في الموسم الحالي، الذي أقيم اليوم على حلبة موجيللو- تألقا إسبانيا في سباقي موتو جي بي و125 سي.سي بعد حصول الإسبانيين داني بدروسا ومارك ماركيث على المركز الأول فيهما على الترتيب، في حين انتزع الإيطالي أندريا إيانوتي المركز الأول في سباق موتو2 وخلفه الإسباني أيضا سرخيو جاديا.

وحقق بدروسا أول فوز له هذا العام في سباق موتو جي بي، واستحق الفوز بالسباق بعد انطلاقته الرائعة وحتى النهاية.

وأثر غياب بطل الموتو جي بي، الإيطالي فالنتينو روسي، الذي تعرض السبت لإصابة خطرة في الجولة الثانية من التجارب الحرة، في ترك الأبواب مفتوحة لأي سائق للفوز بالسباق.

وطمأن روسي الجماهير الغفيرة التي ذهبت اليوم لمشاهدته في السباق والتي تبلغ 76 ألف متفرج، عبر محادثة هاتفية على تحسنه وبدء مرحلة تعافيه.

وقطع بدروسا مسافة السباق البالغة 120.635 كلم موزعة على 23 لفة في 42 دقيقة و28.066 ثانية، بفارق 4.014 ثانية عن مواطنه خورخي لورنثو، سائق ياماها، وبطل سباق فرنسا الكبرى، الذي حل ثانيا.

فيما جاء الإيطالي أندريا دوفيتسيوزو سائق هوندا في المركز الثالث بفارق 6.196 ثانية عن بدروسا، وخلفه الأسترالي كاسي ستونر.

وحافظ خورخي لورنثو على صدارة الترتيب العام برصيد 90 نقطة، وخلفه بدروسا برصيد 65 نقطة، ثم روسي برصيد 61 نقطة.

فيما أحرز الإيطالي أندريا إيانوتي، سائق فريق "سبيد أب" لقب سباق الجائزة الكبرى الإيطالي للدراجات النارية فئة موتو2.

وكسر إيانوتي السيطرة الإسبانية على سباق موتو2 ، والذي دام خلال السباقين الأخيرين في فرنسا وإسبانيا، ليحرز أول صدارة سباق له خلال الموسم الحالي في بلاده.

وجاء الإسباني سرخيو جاديا، سائق فريق كاليكس ثانيا، وخلفه الإيطالي سيموني كورسي، سائق فريق موتوبي.

وحلّ توني إيلياس سائق فريق موريواكي ومتصدر سباق فرنسا الكبرى، في المركز الخامس خلف زميله السويسري توماس لوتهي، لكنه رغم ذلك ما زال يتصدر الترتيب العام للسائقين برصيد 74 نقطة، وبفارق كبير عن الياباني شويا توميزاوا سائق فريق سوتر الذي احتل المركز السادس في سباق اليوم، والمركز الثاني في الترتيب العام برصيد 55 نقطة.

وأضاف أندريا 25 نقطة لرصيده ليحتل المركز الخامس في الترتيب العام برصيد 38 نقطة، خلف جاديا (46 نقطة) وكورسي (51 نقطة).

وكان سباق فئة 125 سي.سي. من نصيب الإسباني مارك ماركيث سائق فريق ديربي.

وقطع ماركيث مسافة السباق في 39 دقيقة و53.153 ثانية، ليتقدم بفارق 0.093 ثانية على مواطنيه نيكول تيرول سائق فريق أبريليا وصاحب المركز الثاني، وبفارق 0.116 ثانية عن بول إسبارجارو سائق فريق ديربي والفائز بالسابق الأخير في فرنسا.

وحلّ الإنجليزي برادلي سميث (أبريليا) في المركز الرابع بفارق 0.161 ثانية.

وبفوزه صعد ماركيث للمركز الثالث في ترتيب السائقين برصيد 57 نقطة، فيما بقي تيرول في الصدارة برصيد 85 نقطة، وخلفه إسبارجارو برصيد 79 نقطة.

ومن المقرر أن يقام السباق المقبل على حلبة "سيلفرستون" في إنجلترا في 20 يونيو/حزيران الجاري