EN
  • تاريخ النشر: 31 مارس, 2010

نوفيتسكي يتصدر السباق لليوم الثالث بالهلي يتقدم في منافسات رالي أبو ظبي الدولي

بالهلي ونجله يتقدمان في سباق السيارات غير المعدلة

بالهلي ونجله يتقدمان في سباق السيارات غير المعدلة

تمكن الثنائي يحيى بالهلي ونجله منصور -أصغر متسابق في رالي أبو ظبي الدولي العشرين- من تعويض تأخرهما في المرحلة السابقة، وحلا في المركز الثاني لفئة السيارات غير المعدلة، وهو نفس الترتيب الذي بلغه عبيد الشطبي في سباق دراجات الدفع الرباعي "كوادس".

  • تاريخ النشر: 31 مارس, 2010

نوفيتسكي يتصدر السباق لليوم الثالث بالهلي يتقدم في منافسات رالي أبو ظبي الدولي

تمكن الثنائي يحيى بالهلي ونجله منصور -أصغر متسابق في رالي أبو ظبي الدولي العشرين- من تعويض تأخرهما في المرحلة السابقة، وحلا في المركز الثاني لفئة السيارات غير المعدلة، وهو نفس الترتيب الذي بلغه عبيد الشطبي في سباق دراجات الدفع الرباعي "كوادس".

ووقع أمس الحادث الثاني في رالي أبو ظبي؛ حيث واجه السائق القطري محمد المناعي وملاحه عادل عبد الله مشكلة رئيسية عندما هبطت سيارتهما بقوة فوق أحد الكثبان الرملية بعد المرحلة الثالثة، وقام فريق البحث والإنقاذ الذي يضم طائرتين مروحيتين وفريقا بريا بنقل أربعة أطباء إلى مكان الحادث خلال 11 دقيقة ليطيروا بالثنائي المصاب جوا إلى مستشفى مدينة زايد.

وأشارت التقارير الأولية إلى أن السائق القطري المناعي وملاحه عبد الله تعرضا لإصابات في الظهر والصدر، لكن حالتهما مستقرة. وذلك حسب ما ذكرت صحيفة "الاتحاد" الإماراتية اليوم الأربعاء 31 مارس/آذار.

على جانب آخر؛ استعاد الفريق المدعوم من شركة "باورتك" والذي يضم السائق الإماراتي يحيى بالهلي وابنه منصور قوته، واحتل المركز الثاني بعد أن كان قد تعرض لبعض المشاكل في اليوم الأول وعاد للمنافسة بسرعة في اليومين الماضيين.

وقال منصور البالغ من العمر 18 عاما والذي يشارك لأول مرة في الراليات العالمية: "كان اليوم الثالث جيدا بالنسبة لنا، وخصوصا بعد اضطرارنا للخروج سابقا، وكنا نسير على مسافة قريبة جدا خلف نوفيتسكي في معظم الأوقات، لكن في هذه الرياضة لا يمكن ضمان أي شيء فيها قبل أن تقطع خط النهاية".

وأضاف "من البديهي أننا لن نتمكّن من تشكيل تحد كبير للمراكز الثلاثة الأولى بسبب الوقت الكثير الذي خسرناه سابقا، لكننا مصممان على المضي قدما وإنهاء المراحل المتبقية من الرالي، فهذا السباق يعد تدريبا لنا، وأنا هنا لكي أتعلّم من والدي، وأكتسب أكثر من خبراته".

وفي فئة دراجات الدفع الرباعي "كوادس" ظل عبيد الشاطبي ملاحقا بقوة للمتسابق القوي سيباستيان الحسيني الفارق وتميز الدراجان تقليديا بالمنافسة القوية ضمن هذه الفئة، وتبادلا المراكز مرات عديدة خلال المراحل الماضية، وعلى الرغم من التوقعات التي أشارت إلى أن الفوز سيكون من نصيب الحسيني؛ لكن النتيجة ستكون متقاربة وغير محسومة على الأرجح.

وفي سباق السيارات المعدلة؛ حافظ سائق فريق "بي إم دبليو إكس-رايد" ليونيد نوفيتسكي على موقع الصدارة بنهاية اليوم الثالث، وبقي الباب مفتوحا أمام المنافسة القوية خلال مرحلة "نيسان" على المركزين الثاني والثالث، ولم يشهد هذا اليوم تغيرا كبيرا في فئة الدراجات بحيث استمر مارك كوما على متن "كاي تي إم" في التقدم السريع نحو تحقيق فوزه الرابع في "رالي أبو ظبي الصحراوي" خلال خمس سنوات.