EN
  • تاريخ النشر: 18 مارس, 2012

أولى سباقات بطولة العالم للفورمولا-1 باتون يهزم فيتيل ويتوج بلقب جائزة أستراليا الكبرى

البريطاني جنسون باتون

باتون أحكم سيطرته على صدارة السباق من البداية

توج البريطاني جنسون باتون سائق مكلارين -اليوم الأحد- بلقب سباق جائزة أستراليا الكبرى، أولى سباقات الموسم الجديد من بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1.

  • تاريخ النشر: 18 مارس, 2012

أولى سباقات بطولة العالم للفورمولا-1 باتون يهزم فيتيل ويتوج بلقب جائزة أستراليا الكبرى

توج البريطاني جنسون باتون سائق مكلارين -اليوم الأحد- بلقب سباق جائزة أستراليا الكبرى، أولى سباقات الموسم الجديد من بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1 .

وتفوق باتون على الألماني سيباستيان فيتيل سائق ريد بول، الفائز بلقب بطولة العالم في الموسمين الماضيين، والذي حل في المركز الثاني.

وحرم فيتيل فريق مكلارين من احتلال المركزين الأول والثاني في السباق الأول بالموسم، وتفوق على السائق الآخر للفريق لويس هاميلتون الذي حل في المركز الثالث.

وبعد عبوره خط النهاية توجه باتون بالشكر لفريقه، قائلا "السيارة جميلة وسريعة للغاية، شكرا لكم".

وأحكم باتون سيطرته على صدارة السباق متفوقا على زميله هاميلتون، الذي بدأ السباق من مركز الانطلاق الأول، منذ المنعطف الأول للسباق، قبل أن يوسع المسافة التي تفصله عن زميله في مكلارين.

وبحلول اللفة العاشرة كان الزمن الذي يفصل بين باتون وهاميلتون، يبلغ ثلاث ثوانٍ.

وخلف ثنائي مكلارين، كان الأسطورة الألماني مايكل شوماخر، الفائز بلقب بطولة العالم سبع مرات، يحتل المركز الثالث، ولكن تحت ضغط متواصل من فيتيل، الذي بدأ السباق من المركز السادس.

وعانى شوماخر من مشكلة في المكابح، مما جعله يضل السبيل قبل أن يعلن انسحابه.

كما تعرض الفرنسي رومان جروجان سائق لوتس لسوء حظ شديد، بعد انطلاقه من المركز الثالث، حيث تعرض للاصطدام قبل أن ينسحب من السباق.

وبعد مرحلة التوقف الأولى في مركز الصيانة، نجح باتون بسهولة في الحفاظ على الصدارة، قبل أن يستفيد من تفوق سيرجيو بيريز سائق ساوبر على فيتيل وهاميلتون.

وبدأ بيريز السباق من المركز الأخير، بعد تعرضه لعقوبة التراجع خمسة مراكز، لتغير مكابح السيارة، ولكنه كان من بين آخر من دخلوا إلى مركز الصيانة، ليجد نفسه مؤقتا في المركز الثاني.

وبمجرد أن تخطى هاميلتون وفيتيل المكسيكي بيريز، حاولا أن يقلصا الفارق الذي يفصلهما خلف باتون، ولكنهما فشلا في ذلك.

وقبل 20 لفة على النهاية، اضطرت سيارة الأمان للدخول إلى المضمار حيث انسحب فيتالي بيتروف من السباق، وكان من الضروري إزالة سيارة فريقه كاترهام من داخل الحلبة.

وأدى دخول سيارة الأمان إلى تمكين فيتيل من الوقوف سريعا في مركز الصيانة لتغيير الإطارات للمرة الأخيرة، كما أنه عاد إلى المضمار في المركز الثاني متفوقا على هاميلتون.

ولم يكن باقي المتسابقين في السرعة اللازمة للحاق بالثلاثي باتون وفيتيل وهاميلتون، وقبل نهاية السباق تواصلت الأحداث الدرامية حيث تعرض باستور مالدونادو سائق ويليامز، الذي كان يحتل المركز السادس، للاصطدام بالحائز في الجولة الأخيرة.

واحتل الأسترالي مارك ويبر سائق ريد بول المركز الرابع، ليظل يبحث عن الصعود إلى منصة التتويج في بلاده.

وجاء فرناندو الونسو سائق فيراري في المركز الخامس، فيما حل كاموي كوباياشي في المركز السادس، يليه كيمي رايكونن سائق لوتس في المركز السابع، فيما جاء بيريز في المركز الثامن.

وحل دانييل ريكياردو سائق تورو روسو في المركز التاسع يليه باول دي ريستا سائق فورس إنديا في المركز العاشر.

ويقام السباق التالي في الموسم الحالي من بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولات-1 في ماليزيا يوم 25 مارس/آذار الجاري.