EN
  • تاريخ النشر: 24 سبتمبر, 2011

وسط مخاوف من الأمطار انطلاق سباق فورمولا1 بسنغافورة

سيباستيان فيتيل

سيباستيان فيتيل

فيتيل على أعتاب اللقب الثاني على التوالي

تتأهب سنغافورة لاحتضان سباق الجائزة الكبرى غدا الأحد في المرحلة الرابعة عشرة من بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1، وسط مخاوف من هبوب عواصف مطيرة تعوق حركة المتسابقين على مضمار "مارينا باي" في الوقت الذي يتطلع فيه السائق الألماني سيبستيان فيتيل إلي حسم لقب البطولة للموسم الثاني.
وتوقعت الوكالة الوطنية للبيئة في التقرير -الذي أصدرته أمس الأول الخميس والذي يتضمن التنبؤات الجوية لثلاثة أيام- هطول أمطار وهبوب عواصف رعدية اليوم السبت وغدا الأحد.
وكانت الأمطار قد هطلت في سنغافورة باستمرار في الساعات الأولى من صباح أول أمس الخميس.
وأثارت الظروف الطقسية المتقلبة قلق منظمي السباق الذي يعد من أطول سباقات فورمولا-1 حيث يقطع المتسابقون 61 لفة على مضمار يبلغ طوله 5.073 كيلومترا ويتضمن 23 منعطفا.
وربما يزيد الطقس الممطر من إقبال الجماهير لحضور السباق، ولكن في الوقت نفسه يشكل عبئا إضافيا على السائقين؛ حيث يواجهون صعوبة في السيطرة على عجلات قيادة سياراتهم عندما تكون أرضية المضمار زلقة.
وقال البريطاني جنسون باتون سائق فريق مكلارين في تصريحات لصحيفة "ستريتس تايمز" في سنغافورة "إنه شيء مثير للقلق، لأن انعكاس الأضواء على المياه عندما تغطي أرض المضمار يؤثر على الرؤية بشكل كبير".
ويخوض فيتيل -حامل اللقب- سباق الغد متفوقا بفارق 112 نقطة على أقرب منافسيه الإسباني فيرناندو ألونسو سائق فيراري ، في الترتيب العام لفئة السائقين.
وعزز فيتيل موقعه في صدارة الترتيب العام قبل أسبوعين حيث توج بلقب سباق جائزة إيطاليا الكبرى ورفع رصيده إلى 284 نقطة مقابل 172 نقطة لألونسو.
كما تقدم البريطاني جنسون باتون سائق فريق ماكلارين للمركز الثالث برصيد 167 متساويا مع الأسترالي مارك ويبر زميل فيتيل في فريق ريد بول والذي تراجع للمركز الرابع بعدما فشل في استكمال السباق الإيطالي.
وكان السباق الإيطالي هو الثاني على التوالي والثامن بشكل عام الذي يفوز به فيتيل من بين 13 سباقا أقيمت في بطولة هذا الموسم حتى الآن.
ويحتاج فيتيل إلى حصد 38 نقطة من السباقات الست المتبقية ليفوز بلقب البطولة للموسم الثاني على التوالي بغض النظر عن نتائج باقي منافسيه وفي مقدمتهم ألونسو الذي فاز بلقب سباق واحد فقط حتى الآن.
ويمكن لفيتيل حسم لقب البطولة في سباق الغد إذا أحرز المركز الأول في السباق ولم يفز ألونسو بالمركز الثاني.
ومع ذلك يبدو ألونسو ، الذي فاز بسباق سنغافورة في العام الماضي، عاقدا العزم على تأجيل حسم فيتيل للقب
ويبدو ألونسو -30 عاما- بحاجة إلى ما يشبه المعجزة لانتزاع اللقب والتتويج ببطولة العالم للمرة الثالثة في مسيرته، حيث يحتاج إلى الفوز بأربعة من السباقات الستة المتبقية على الأقل مع حصد 13 نقطة من السباقين الآخرين.
وذلك بالإضافة إلى إنهاء فيتيل، الذي انتزع اللقب في العام الماضي من ألونسو خلال السباق الأخير، جميع السباقات الستة المتبقية خارج المراكز العشرة الأولى.