EN
  • تاريخ النشر: 18 مارس, 2009

لا تغيير في بطولة الصانعين السائق الفائز بأكبر عدد من السباقات سيتوج بطلا

بطولة العالم تذهب للأكثر فوزا

بطولة العالم تذهب للأكثر فوزا

أعلن الاتحاد الدولي لرياضة السيارات (فيا) في باريس أن الفائز في العدد الأكبر من السباقات سيتوج بطلا للعالم في سباقات فورميولا وان، اعتبارا من العام الجاري.

أعلن الاتحاد الدولي لرياضة السيارات (فيا) في باريس أن الفائز في العدد الأكبر من السباقات سيتوج بطلا للعالم في سباقات فورميولا وان، اعتبارا من العام الجاري.

وجاء في بيان أصدره الاتحاد، إثر اجتماعه الثلاثاء، أن "المجلس العالمي للسيارات وافق على مقترح الشركة المالكة للحقوق التجارية لبطولة العالم (فومالذي يقضي بمنح اللقب للسائق الأكثر فوزا بالسباقات".

وأضاف البيان "في حال تساوى سائقان أو أكثر بعدد الفوز بالسباقات، سيمنح اللقب للسائق الأكثر نقاطا حسب النظام المعتمد حاليا 10 و8 و6 و5 و4 و3 و2 و1 لأصحاب المراكز من الأول إلى الثامن على التوالي".

أما فيما يتعلق بالمراكز الأخرى، وتحديدا من المركز الثاني إلى الأخير، فيحدد حسب النقاط كما هو متبع حاليا.

وتأتي الخطوة ضمن الإصلاحات الهادفة إلى ضخ الحماسة في رياضة الفئة الأولى، التي تتعرض لهزة تلو الأخرى بسبب الأزمة المالية العالمية.

وأقيم الاجتماع تحت مسمى "المساعدة لتقليص النفقات وزيادة الاهتمام في بطولة العالم للفورميولا وانواتخذ فيه المجلس العالمي للسيارات قرارات عدة.

ولن يتم توزيع الميداليات لأصحاب المراكز الثلاثة الأولى، كما لن تتغير قوانين بطولة الصانعين.

ورفض المجلس الاقتراح المقدم من الفرق المشاركة في بطولة العالم، بتعديل طريقة منح النقاط إلى 12 و9 و7 نقاط لأصحاب المراكز الثلاثة الأولى على التوالي.

وفي حال اعتمد توزيع النقاط الجديد في العام الماضي، كان خسر البريطاني لويس هاميلتون سائق مكلارين اللقب لحساب البرازيلي فيليبي ماسا سائق فيراري.

وأعلن الاتحاد الدولي أنه سيكشف عن أوزان السيارات بعد مراحل التجارب في كل السباقات، ما يظهر الفريق الذي يستعمل نظام "كيرز" لاستعادة الطاقة.

من جهة أخرى، فتح الاتحاد الدولي الباب أمام الفرق الراغبة في وضع سقف للإنفاق ابتداء من العام 2010، إذ سيبلغ 30 مليون جنيه إسترليني (42 مليون دولار أمريكي) للفريق الواحد.

ومقابل سقف الإنفاق هذا، سيعطي الاتحاد الدولي الأفضلية للفرق باستعمال تقنيات غير مسموحة للفرق "الغنيةكتحسين الانسيابية والأجنحة المتحركة، وتطوير المحرك.