EN
  • تاريخ النشر: 18 يوليو, 2009

وسط حادث مأساوي أدى لوفاة متفرجة الروسي إيفانوف يفوز بالمرحلة الـ 14 لـ"تور دو فرانس"

فاز الروسي سيرجي إيفانوف بالمرحلة الرابعة عشرة من سباق فرنسا الدولي للدراجات (تور دو فرانس) يوم السبت، فيما لقيت سيدة مصرعها بعد أن صدمتها دراجة بخارية تابعة للشرطة.

فاز الروسي سيرجي إيفانوف بالمرحلة الرابعة عشرة من سباق فرنسا الدولي للدراجات (تور دو فرانس) يوم السبت، فيما لقيت سيدة مصرعها بعد أن صدمتها دراجة بخارية تابعة للشرطة.

وكان إيفانوف -34 عاما- واحدا من بين 12 دراجا تقدموا على باقي المنافسين بعد 14 كيلومترا من بداية المرحلة التي امتدت لمسافة 1989 كيلومترا من كولمار إلى بيسانكون.

وتفوق الدراج الروسي على جميع منافسيه قبل 11 كيلومترا على نهاية السباق ليحرز ثاني مرحلة له خلال مسيرته بتور دو فرانس.

وجاء الأيرلندي نيكولاس روش في المركز الثاني بفارق 16 ثانية خلف إيفانوف يليه النيوزيلندي هايدن رولستون في المركز الثالث.

وقطع إيفانوف مسافة السباق في أربع ساعات و37 دقيقة و47 ثانية بمتوسط سرعة 42.98 كيلومتر في الساعة.

وأنهى جميع متصدري الترتيب العام للسباق المرحلة بين قائمة الدراجين الرئيسية بفارق خمس دقائق و36 ثانية خلف إيفانوف.

وحافظ الإيطالي رينالدو نوسينتيني على القميص الأصفر لمتصدر الترتيب العام للسباق بفارق خمس ثوان فقط أمام الأمريكي جورج هينسابي، فيما يأتي الإسباني ألبرتو كونتادور في المركز الثالث بفارق ست ثوان خلف إيفانوف يليه الأمريكي لانس ارمسترونج في المركز الرابع بفارق ثانيتين عنه.

ومن ناحية أخرى ذكر الموقع الإلكتروني لصحيفة "ليكيب" الفرنسية اليوم السبت أن سيدة -61 عاما- كانت تتابع المرحلة الرابعة عشرة لسباق تور دو فرانس لقيت حتفها بعد أن صدمتها دراجة بخارية تابعة للشرطة.

ووفقا للشهود فإن الضحية تعرضت للاصطدام وهي تحاول اجتياز طريق بالقرب من مدينة ويتيلشيم على بعد نحو 40 كيلومترا من نقطة بداية المرحلة في مدينة كولمار.

وذكرت الإذاعة الفرنسية أن رجلا مسنا وسيدة -37 عاما- تعرضا للاصطدام في نفس الحادث الذي ربما وقع نتيجة للأرضية المبللة بسبب الأمطار الغزيرة، وكانت تقارير أولية تحدثت عن تعرض ثلاث سيدات للإصابة.

وتم تقديم الإسعافات الأولية للمصابين الثلاثة في موقع الحادث قبل نقلهم إلى مستشفى في مولهاوس.