EN
  • تاريخ النشر: 04 أكتوبر, 2009

بعد شفائه الاتحاد الدولي يوافق على اختبار ماسا لسيارة فيراري القديمة

الاتحاد الدولي وافق على اختبارات ماسا

الاتحاد الدولي وافق على اختبارات ماسا

ذكر الاتحاد الدولي لسباقات السيارات (فيا) اليوم الأحد أنه منح الضوء الأخضر للبرازيلي فيليبي ماسا -سائق فريق فيراري- للعودة إلى المشاركة في الاختبارات تمهيدا لعودته إلى المشاركة في بطولة العالم (الجائزة الكبرى) لسباقات سيارات فورميولا وان.

ذكر الاتحاد الدولي لسباقات السيارات (فيا) اليوم الأحد أنه منح الضوء الأخضر للبرازيلي فيليبي ماسا -سائق فريق فيراري- للعودة إلى المشاركة في الاختبارات تمهيدا لعودته إلى المشاركة في بطولة العالم (الجائزة الكبرى) لسباقات سيارات فورميولا وان.

وطلب فيراري سابقا من فيا تحديد إمكانية السماح لماسا بالعودة للمشاركة في الاختبارات، لضمان عدم انتهاك أيّة قواعد أو لوائح قبل عودة اللاعب للمشاركة في السباقات.

وقال ستيفانو دومينيكالي -رئيس فريق فيراري-: إن موعد عودة اللاعب للمشاركة في السباقات لم تتحدد بعد، ولكن مشاركته في سباق جائزة البرازيل الكبرى المقرر يوم 18 أكتوبر/تشرين أول الحالي مستبعدة تماما؛ حيث سيبدأ ماسا الاختبارات في الفترة المقبلة بسيارة قديمة للفريق.

وتعرض ماسا لإصابات بالغة وخطيرة، خلال تصادم وقع له في التجارب الرسمية لسباق جائزة المجر الكبرى في يوليو/تموز الماضي، وابتعد عن المشاركة في السباقات وكذلك قيادة السيارة منذ ذلك الحين.

وبدأ ماسا -28 عاما- بالفعل في الإعداد لعودته وقاد سيارة صغيرة لعدة لفات، وبعدها سيبدأ الاختبارات على سيارة فيراري لعام 2007.

وخضع أسطورة فورميولا وان -الألماني مايكل شوماخر، بطل العالم سبع مرات سابقة- لاختبارات مماثلة في صيف هذا العام، أملا في قيادة سيارات الفريق بدلا من ماسا، ولكن الإصابة القديمة في العنق حرمته من ذلك.