EN
  • تاريخ النشر: 01 سبتمبر, 2009

هل كانت حادثة بيكيه متعمدة؟ الاتحاد الدولي يحقق في فوز رينو بسباق سنغافورة 2008

ألونسو فاز بسباق سنغافورة

ألونسو فاز بسباق سنغافورة

فتح الاتحاد الدولي باب التحقيقات حول فوز الإسباني فرناندو ألونسو -سائق فريق رينو- بسباق سنغافورة في موسم 2008 بعد ظهور أدلة تثبت أن حادث البرازيلي نيلسون بيكيه سائق رينو كان متعمدا.

فتح الاتحاد الدولي باب التحقيقات حول فوز الإسباني فرناندو ألونسو -سائق فريق رينو- بسباق سنغافورة في موسم 2008 بعد ظهور أدلة تثبت أن حادث البرازيلي نيلسون بيكيه سائق رينو كان متعمدا.

وذكر موقع شبكة أي.تي.في. التلفزيونية أن الاتحاد الدولي لديه بعض الشكوك حول فوز ألونسو بالسباق، خاصة وأنه تأهل في المركز الـ15 بسبب مشاكل في ضخ الوقود للسيارة.

وأشار الموقع إلى أن ألونسو اعتمد على البقاء على الحلبة لوقت قصير قبل وقفة الصيانة الأولى وأثناء ذلك اصطدم بيكيه بالحائط لتخرج سيارة الأمان إلى الحلبة وهو ما منح الإسباني الفوز.

وكان بيكيه قد تم الاستغناء عنه في أغسطس/آب الماضي بعدما وصفه فريق رينو "بعدم تقديمه مستوى جيدا مع الفريق منذ انضمامه".

ولم يتم التأكد من المصدر الذي حصل منه الاتحاد الدولي على هذه المعلومات.

ويواجه فريق رينو عقوبة كبيرة في حال التأكد من تلاعبه في نتيجة السباق، وتعريض حياة أحد سائقيه للخطر.