EN
  • تاريخ النشر: 24 يونيو, 2009

بعد خلافات بالجملة بين الطرفين اتفاق فيا وفوتا يسدل الستار على أزمة فورمولا وان

أزمة "فورميولا 1" تم حلها نهائيا

أزمة "فورميولا 1" تم حلها نهائيا

أسدل الستار أخيرا على تهديد 8 فرق بالانشقاق عن بطولة العالم لسباقات سيارات "فورميولا 1" بعد التوصل اليوم الأربعاء إلى اتفاق بين الفرق والاتحاد الدولي للسيارات (فيا).

أسدل الستار أخيرا على تهديد 8 فرق بالانشقاق عن بطولة العالم لسباقات سيارات "فورميولا 1" بعد التوصل اليوم الأربعاء إلى اتفاق بين الفرق والاتحاد الدولي للسيارات (فيا).

وبذلك سيواصل فريق فيراري والفرق البارزة الأخرى المشاركة في بطولة العالم لسباقات سيارات "فورميولا 1" الموسم المقبل عقب توصلهم إلى اتفاق مع الاتحاد الدولي للسيارات (فيا) الذي لن يترشح رئيسه الحالي ماكس موسلي لفترة رئاسة جديدة.

وبعد أكثر من شهرين من الشد والجذب وإعلان عن سلسلة انشقاقات عن منافسات "فورميولا 1" يوم الجمعة الماضي، تم التوصل إلى اتفاق اليوم الأربعاء بعد اجتماع أعضاء المجلس العالمي لسباقات السيارات التابع لفيا.

وأكدت الفرق الثمانية الأعضاء في رابطة فرق "فورميولا 1" مشاركتها في الموسم المقبل من بطولة العالم في الوقت الذي شدد فيه موسلي على أنه سيرحل عن منصبه الخريف المقبل بعد انتهاء فترة رئاسته الرابعة.

وكانت فرق فيراري، وماكلارين-مرسيدس، وبي إم دبليو-ساوبر، وبراون جي بي، وتويوتا، ورينو، وريد بول، وتورو روسو، أعلنت انشقاقها عن "فورميولا 1" يوم الجمعة الماضي في ظل خلاف مع فيا بشأن وضع سقف للميزانية حدده الاتحاد الدولي للسيارات بنحو 60 مليون دولار.

وكان موسلي الذي يتولى رئاسة فيا منذ عام 1993 أكد الأسبوع الماضي أنه يعتزم الترشح لفترة رئاسة خامسة في أكتوبر/تشرين أول المقبل بسبب الخلاف الدائر.

ومن المقرر أن يشهد موسم 2010 لبطولة العالم لسباقات سيارات "فورميولا 1" مشاركة الفرق الثماني الأعضاء في فوتا بجانب وليامز وفورس إنديا، بالإضافة إلى الوافدين الجدد كامبوس ومانور ويو إس إف 1.