EN
  • تاريخ النشر: 25 يوليو, 2009

ماسا تعرض لحادث تصادم مروع ألونسو ينطلق من المركز الأول في سباق المجر

سجل الإسباني فيرناندو ألونسو سائق فريق رينو أسرع زمن في التجربة الرسمية التي جرت اليوم السبت لتحديد مراكز الانطلاق في سباق الجائزة الكبرى المجري الذي يقام يوم الأحد ضمن منافسات بطولة العالم لسباقات سيارات فورميولا-1.

سجل الإسباني فيرناندو ألونسو سائق فريق رينو أسرع زمن في التجربة الرسمية التي جرت اليوم السبت لتحديد مراكز الانطلاق في سباق الجائزة الكبرى المجري الذي يقام يوم الأحد ضمن منافسات بطولة العالم لسباقات سيارات فورميولا-1.

وألقى حادث اصطدام تعرض له البرازيلي فيليبي ماسا سائق فريق فيراري بظلاله على التجربة الرسمية اليوم.

وسجل ألونسو الفائز بلقب بطولة العالم مرتين، دقيقة واحدة و21.569 ثانية على مضمار هنجارورينج البالغ طوله 4.381 كيلومترا، وسيبدأ سباق الغد من مركز الانطلاق الأول بجوار سيباستيان فيتيل سائق ريد بول والذي سجل دقيقة و21.607 ثانية.

بينما ينطلق مارك ويبر زميل فيتيل -الذي حقق الفوز الأول له في مسيرته في سباق الجائزة الكبرى الألماني الذي أقيم على مضمار نوربرجرينج في وقت سابق من تموز/يوليو الجاري- من المركز الثالث، ويليه البريطاني لويس هاميلتون حامل اللقب بسيارة مكلارين-مرسيدس.

وجاء نيكو روزبرج سائق ويليامز في المركز الخامس، بينما احتل الفنلندي هيكي كوفالينين المركز السادس بسيارة مكلارين، متفوقا على مواطنه كيمي رايكونين سائق فيراري.

واحتل البريطاني جنسون باتون متصدر الترتيب العام لفئة السائقين ببطولة العالم المركز الثامن، وتلاه كازوكي ناكاجيما وماسا في المركزين التاسع والعاشر.

وتعرض ماسا لاصطدام مروع خلال التجربة؛ حيث ارتطمت بخوذته قطعة من الحطام الذي يعتقد أنه تناثر من سيارة روبنز باريكيللو سائق براون جي.بي.

وتلقى ماسا الإسعافات في المركز الطبي بالمضمار، وزاره بعدها مواطنه باريكيللو الذي قال إنه لا يعاني من أي إصابات خطيرة.

واحتل باريكيللو المركز الثالث عشر حيث حطم جزءا من سيارته خلال التجربة، وكانت تلك هي المرة الأولى التي يخفق فيها سائقا براون جي.بي في احتلال أحد المراكز العشرة الأولى منذ بداية الموسم.

وشهدت التجربة نتائج مخيبة للآمال لفريق بي.إم.دبليو-ساوبر؛ حيث أخفق روبرت كوبيكا ونيك هايدفيلد في تخطي المرحلة الأولى من التصفيات.

وفي التجربة الحرة الثالثة التي جرت في وقت سابق اليوم سجل هاميلتون أسرع زمن للفة في الوقت الذي واجه فيه البريطاني الآخر باتون بعض الصعوبات.

وقطع هاميلتون -الذي كان الأسرع أيضا في التجربة الحرة الثانية للسباق المجري أمس الجمعة- اللفة في دقيقة واحدة و21.009 ثانية، وتلاه الألماني نيك هايدفيلد سائق بي.إم.دابليو-ساوبر في المركز الثاني بفارق 0.399 ثانية.

وحل الألماني الآخر نيكو روزبرج سائق فريق ويليامز في المركز الثالث بالتجربة وتلاه كوفالينين في المركز الرابع.

وحل الألماني فيتيل سائق فريق ريد بول -وصاحب المركز الثاني بالترتيب العام للسائقين- في المركز العاشر، بينما حل المتصدر باتون سائق فريق براون في المركز 17.

ويتصدر باتون الترتيب العام للسائقين بهذا الموسم برصيد 68 نقطة بعد خوض السباقات التسعة الأولى في 2009، ويليه فيتيل في المركز الثاني برصيد 47 نقطة.